دير الزور: إطلاق نار عشوائي بين عنصرين من القوات النظامية وحزب الله يودي بقتيل مدني

ديرالزور (الحل) – قتل مدني وأصيب آخر بجروح مساء أمس، نتيجة إطلاق رصاص عشوائي من عنصر للنظام بداخل الأحياء المأهولة في مدينة #دير_الزور ( شرقي سوريا).

وقال مصدر محلي لـموقع «الحل» رفض الكشف عن اسمه لأسباب أمنية، إن “مدنياً قتل وأصيب آخر بجروح بليغة إثر إطلاق نار لأحد عناصر النظام في حي الجورة خلال مشاجرته مع عناصر آخرين من مليشيا #حزب_الله اللبناني”.

وأضاف المصدر أن “العنصر الذي أطلق النار لم يتم اعتقاله، ما أثار حالة غضب شديد لدى ذوي القتيل الذي طالبوا باعتقاله وتطبيق أشد العقوبات بحقه”.

وتتكرر حوادث إطلاق النار العشوائي من عناصر النظام والمليشيات الموالية له ضمن مناطق سيطرتهم في المنطقة، وأدى إطلاق رصاص لأحد عناصر الدفاع الوطني خلال مشاجرة مع عنصر آخر في حي هرابش منتصف الشهر الفائت لمقتل طفل وإصابة شقيقه أيضاً، وفق المصدر ذاته.

الجدير بالذكر أن قوات النظام والمليشيات الموالية لها، تسيطر على كامل مدينة ديرالزور وريفها الشرقي والغربي (شامية) وصولاً إلى مدينة #البوكمال على الحدود مع #العراق.

إعداد: حمزة فراتي – تحرير: سارة اسماعيل

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/HDKE9