شركة روسية تجري مفاوضات مع حكومة النظام للمشاركة في “إعادة الإعمار”

رصد (الحل) أعلن نائب مدير عام شركة «أورال فاغون زافود» الروسية (دميتري كالينتشينكو)، عن مفاوضات تجريها الشركة، المتخصصة في تصنيع عربات #القطار، مع حكومة النظام للمشاركة في عملية “إعادة الإعمار”.

وقال كالينتشينكو لموقع (روسيا اليوم)، “حتى الآن لم يتم توقيع عقود، لكن المفاوضات جارية، وقد زار مصنعنا في تشيلابينسك مسؤولون سوريون رفيعو المستوى، ما يعد مؤشرا مهما”.

وأضاف نائب مدير عام شركة (أورال فاغون زافود)،  إنه جرت مناقشة توريد صهاريج لنقل #الغاز الطبيعي المسال بواسطة #السكك_الحديدية، إضافة لعربات السكك الحديدية.

وتعد شركة (أورال فاغون زافود) من أبرز شركات تصنيع الشاحنات وعربات سكك الحديد في #روسيا، وهي شركة تابعة للمجموعة الحكومية الروسية (روستيخ).

وكانت شركة “أورال فاغون زافود”، أعلنت خلال العام الماضي، أنها مهتمة بتصدير عربات #الشحن لشبكة السكك الحديدية في سوريا، كما أعلنت وزارة النقل في حكومة النظام، في وقت سابق أنها ستعتمد على الشركات الروسية في عملية إعادة بناء الخطوط الحديدية.

يذكر أن خطوط السكك الحديدية في سوريا تعرضت خلال سنوات #الحرب لأعمال تدمير وسرقة، وبلغت الخسائر نحو 500 مليار ليرة، وفق تقرير سابق صادر عن مؤسسة الخطوط الحديدية.

تحرير: مهدي الناصر

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/4FRy1