بغداد 15°C
دمشق 12°C
السبت 27 فبراير 2021
نائب: المواردُ المائية تعملُ دون خطة ووزيرها أخفق باحتواء السيول - الحل نت

نائب: المواردُ المائية تعملُ دون خطة ووزيرها أخفق باحتواء السيول


رصد ـ الحل العراق

اكدَ النائبُ عن كتلةِ #النهج_الوطني #جمال_المحمداوي، اليوم الجمعة، أن وزيرَ الموارد #المائية أخفق في الإجابةِ عن اسئلة الإستضافة البرلمانية التي جرتْ يوم أمس الخميس، في مجلس النواب، لبحث ملف #المياه.

النائب جمال المحمداوي ـ أرشيفية

المحمداوي وفي بيان، أوضح أن “نواب في المجلس وجّهوا إلى وزير الموارد المائية والتي لم يستطع الإجابة عنها، وان وزارة الموارد تعمل دون #خطة أو إجراءات وقائية لمواجهة أو درء مخاطر ارتفاع مناسيب المياه، وذلك منذ موسوم زيادة الأمطار والسيول”.

وأشار إلى أن “نواب طلبوا من الوزير بيان خططه الاستباقية لتجنب الفيضانات والسيول مع أننا حذرنا سابقاً منذ شهر شباط الماضي من هذه #المخاطر لكن الوزارة لم تستجب ولم تتفاعل بشكل ايجابي مع تحذيراتنا مما يدلّ على أنّ وزير الموارد المائية غير مؤهلٍ لتحمل #مسؤولية ثقة #البرلمان لإدارة هذا الملف الحيوي والذي يتعلق بحياة #المواطنين ومصالحهم”.

وبيَّن أن “الوزارة كلّفت خزينة #الدولة مبالغ تعويضات #الفلاحين والمواطنين المتضررة مزروعاتهم وممتلكاتهم جراء #السيول وانهيار السداد، من خلال تقصيرها وتباطئها في إيجاد حلول مناسبة في التوقيتات الصحيحة ممّا سيضر بالاقتصاد العراقي وتحميله أعباء اضافية”.

واستضاف مجلس النواب، أمس الخميس، وزير الموارد المائية #جمال_العادلي، للوقوف على كارثة السيول وارتفاع المناسيب المياه في #نهر_دجلة، وسُبل تعويض المتضررين واحتواء الأزمة.

وتشهد محافظات #العراق هذه العام، ظروف جوية بالغة #القسوة والصعوبة نظراً لسقوط أمطار غزيرة ورعدية، أدت إلى حدوث فيضانات وسيول اجتاحت مناطق واسعة في العديد من المحافظات العراقية، مما تسببت في تدمير آلاف #البيوت، وجرف أراضي زراعية للفلاحين وتخريب محاصيلهم، وأدى أيضاً إلى رفع المناسيب المائية في السدود والأنهار مما يشكل خطر كبير على حياة الناس، لا سيما الذي يسكنون بالقرب من ضفافها.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تحرير ـ وسام البازي


التعليقات