حكومة النظام توقف الدعم عن المستوصف الوحيد في درعا البلد

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

درعا (الحل) – قالت مصادر محلية في مدينة #درعا، لموقع الحل، إن “مديرية #الصحة التابعة للنظام في درعا، أوقفت المخصصات المالية الشهرية والإمدادات الطبية عن مستوصف درعا البلد، النقطة الطبية الوحيدة التي تقدم الخدمات لعدة أحياء.

وأوضحت المصادر، أن #المستوصف توقف عن تقديم الخدمات الطبية للسكان، كما انقطعت رواتب العاملين فيه، على الرغم من حصول المستوصف على ترخيص وموافقة بالاستمرار في العمل، بعد أن كان يتلقى دعمه من هيئات معارضة، قبل سيطرة النظام على المحافظة.

وأكد ناشطون أن سبب قرار إغلاق المستوصف، هو إجبار السكان مراجعة المشافي والمركز الطبية الواقعة في مناطق سيطرة النظام بالمدينة، حيث أن درعا البلد لا تزال خارج نفوذ النظام ويمتنع بعض سكانها عن الخروج لتلافي المرور على حواجز النظام خشية الاعتقال أو الحجز للخدمة العسكرية أو خدمة الاحتياط.

وأغلقت سلطات النظام منذ سيطرتها على محافظة درعا في شهر آب من العام الماضي، عشرات المشافي الميدانية والنقاط الطبية، وصادرت معداتها، ما تسبب بتفاقم معاناة سكان بعض المناطق التي لا يتواجد فيها مراكز طبية.

إعداد: محمد الأحمد – تحرير: مهدي الناصر

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/s64eI
المزيد