بغداد 37°C
دمشق 27°C
الإثنين 6 يوليو 2020

مرفأ اللاذقية محطة المقربين من الأسد لتهريب المخدرات بأنواعها


رصد (الحل) – كشف مسؤول في #الجمارك، التابعة للنظام، عن ضبط نحو مليون حبة #مخدرات (كبتاغون) في اللاذقية، وهذه ليست المرة الأولى التي يعلن فيها عن ضبط مخدرات في #اللاذقية الخاضعة لمقربين من رئيس النظام (بشار الأسد).

وقال المسؤول في تصريح لصحيفة (الوطن) المقربة من النظام أمس الأربعاء، إن “الضابطة الجمركية في اللاذقية تمكنت من ضبط سيارة كانت تتجه نحو #المرفأ وعلى متنها 900 ألف حبة كبتاغون”.

وأوضح أنه “تم إخفاء الحبوب المخدرة ضمن آلة معدنية صلبة خاصة بكبس المعادن”.

وكانت مديرية الجمارك في اللاذقية أعلنت في آب العام الماضي، عن ضبط كمية من الحبوب المخدرة ويقدر عددها بـ 2 مليون حبة، كانت معبأة ضمن أحواض مغاسل الحمامات، وتم تقدير قيمتها المادية بحوالي 2.8 مليار ليرة سورية.

وسبق ذلك في شهر تموز العام الماضي، إعلان إعلام النظام عن ضبط شحنة حبوب مخدرة في مرفأ اللاذقية، وضعت في عبوات بلاستيكية داخل مخلل الفليفلة، وأشارت صفحات موالية للنظام حينها إلى أن الشحنة تعود لتاجر يعمل بالنيابة عن (حافظ منذر الأسد) ابن عم (بشار الأسد).

يذكر أن مدينتي اللاذقية وطرطوس على الساحل السوري، تخضعان لنفوذ العائلات المقربة من النظام، كما أن المدينتان قريبتان من الحدود اللبنانية ومناطق سيطرة حزب الله، التي تنشط فيها زراعة وتجارة المخدرات.

تحرير: مهدي الناصر


التعليقات