الولايات المتحدة: عملية “ردع” إيران بدأت.. والأخيرة تهدد

داعش5 محمد المحيميد شن الطيران الحربي التابع للنظام السوري غارات على مقرات تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) في ديرالزور وريفها أمس، حيث استهدفت الغارات كل من حي الشيخ ياسين وشارع حسن الطه، بالإضافة لغارة على مقر داعش في حي العرضي والتي ادت لمقتل شخص و سقوط عدة جرحى بالإضافة للأضرار المادية. وفي السياق ذاته استهدفت الغارات مبنى البلدية في بلدة غريبة شرق ديرالزور مما أدى لمقتل خمسة عناصر من داعش في مبنى المرور والذي يتخذونه مقراً لهم، كما سرت أنباء عن هروب معتقلين من المبنى الذي يعد من سجون التنظيم ، مع العمل أن المنطقة كانت قد شهدت حملة اعتقالات ومداهمات قبل يومين.

رصد- الحل العراق

قال المبعوث الأميركي الخاص بالشأن ال #إيران ي، # #براين_هوك ، اليوم الإثنين، إن إدارة بلاده بدأت بالفعل في عملية “ردع” #إيران وستستمر في ذلك، فيما ردت # #إيران على قرار واشنطن بـ”إغلاق” # #مضيق_هرمز الإستراتيجي.

وأضاف هوك في تصريحات صحفية، أن «#واشنطن ستفعل كل ما هو ممكن لتجنب تقلب الأسعار في سوق # #النفط ، مؤكداً أن «القرار الأمريكي الجديد سيؤثر على إيرادات #النفط ال #إيران ية».

[caption id="attachment_3898" align="alignleft" width="261"] براين هوك- أرشيفية[/caption]

وفي خطوة تصعيدية، هدد # #قائد_البحرية للحرس الثوري ال #إيران ي، الجنرال # #علي_رضا_تنكسيري ، في تصريحات نقلتها وكالة “سبوتنغ الروسية” بـ«إغلاق مضيق هرمز الإستراتيجي»، على خلفية قرار الرئيس الأميركي، # #دونالد_ترامب ، عدم تمديد الإعفاءات التي تتيح لبعض مستوردي # #النفط _ال #إيران ي مواصلة الشراء دون مواجهة عقوبات.

وأكد تنكسيري، أن «#الحرس_الثوري، سيدافع عن المياه الإقليمية ال #إيران ية تجاه أي تهديد بعد هذا القرار الأميركي ضد #إيران »، وفق وصفه.

[caption id="attachment_5799" align="alignright" width="251"] علي رضا تنكسيري- أرشيفية[/caption]

من جانبه، أعلن وزير الخارجية الاميركي، # #مايك_بومبيو ، أن «واشنطن سترد على اي تحرك عدواني يقوم به الجنرال ال #إيران ي، # #قاسم_سليماني ، او أية ميليشيا أخرى ضد بلاده أو مصالحها في أي مكان بالعالم».

وأضاف بومبيو، ان «قدرة #إيران على إثارة الفوضى في العالم تراجعت كثيرا وذلك بعد حرمانها من عشرة مليارات دولار على الأقل بسبب # #العقوبات _الاقتصادية».

ودعا بومبيو «الدول والشركات العالمية إلى الاعتماد على بدائل أخرى للنفط ال #إيران ي»، لافتا إلى أن «#السعودية والإمارات أعلنتا استعدادهما لسد أي نقص في السوق بسبب # #العقوبات على #النفط ال #إيران ي».

فيما تحدت وزارة #النفط ال #إيران ية، من خلال تصريح لأحد مسؤوليها لوكالة تسنيم الدولية ال #إيران ية، ان «أميركا لا يمكنها أبداً تصفير صادراتها #النفط ية».

وكان الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، قد أعلن في وقتٍ سابقٍ اليوم، عدم تجديد الإعفاءات للدول الخاصة باستيراد #النفط من #إيران ، بعد أن انسحبت واشنطن من # #الاتفاق_النووي مع #إيران ، وأعادت فرض عقوبات على # #طهران بسبب “أنشطتها” في المنطقة.

______________________________

تحرير- سيرالدين يوسف