في تصريح واحد… أردوغان يبرر “المجازر الأرمنية” وينفي وقوعها!

وكالات (الحل) – أطلق الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم، تصريحات أثارت استهجان المتابعين حيث برر المجازر التي وقعت بحق الأرمن في تركيا، مشيراً إلى أن “أرشيف بلاده مفتوح حتى النهاية لكل من يريد معرفة الحقيقة بشأن مزاعم “إبادة الأرمن”.

جاء كلام أردوغان في كلمة ألقاها بالعاصمة التركية أنقرة، خلال ندوة عن الأرشيف ومساهماته في الدراسات التاريخية، حسب ما نقلت وكالة الأناضول التركية.

وقال أردوغان: “التهجير شيء، والمجازر شيء آخر… لا يمكن لفرنسا التي قتلت المسلمين في الجزائر أن تعطي الدروس لتركيا”، مضيفاً “قلت للرئيس الفرنسي أنت حديث العهد بهذه القضايا، نعلم المجازر التي ارتكبتموها في الجزائر وفي رواندا”.

ولفت أردوغان، إلى أن الدول التي تتكلم عن “الإبادة الأرمنية”، لم تتمكن حتى اليوم من إثبات مزاعمها بوثائق أرشيفية”، مذكراً أوروبا بالمجازر والاعتقالات التي وقعت بحق اليهود وتاريخ أميركا العنيف مع السكان الأصليين.

وذكر أردوغان أن من أسماهم “العصابات الأرمنية”، هي من “بدأت بقتل المسلمين في مناطق شرق الأناضول، دون أي تمييز بين النساء، والأطفال والشيوخ”، وفق وصفه.

الجدير بالذكر أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماركون أعلن الـ 24 من أبريل/نيسان، يوما وطنيا لإحياء ذكرى “الإبادة الأرمنية”، حيث أثارت قضية الأرمن خلافا بين تركيا وعدد من الدول التي وصفت قتل الأرمن على يد القوات العثمانية خلال الحرب العالمية الأولى بالـ “إبادة”.

تحرير: رجا سليم

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/SKkpx