حماة: تخوّف من كارثة صحية بعد انسداد المجاري في قرية الحويجة

ريف حماة (الحل) – يعاني سكان قرية #الحويجة (الخاضعة لسيطرة المعارضة المسلحة في منطقة #سهل_الغاب بريف #حماة الغربي) من انسداد مجاري #الصرف_الصحي في منازلهم، الأمر الذي يزيد من معاناتهم إلى جانب القصف والنزوح بشكلٍ متكرر.

ويقول عثمان الحسين (من سكان القرية)، لـ “الحل”، إن “الأمطار الغزيرة والمستمرة هذا العام أدت إلى انسداد مجاري الصرف في معظم المنازل وامتلأت الحفر الفنية المحفورة لتصريف مياه كل منزل، والتي تمتلأ بعد أسابيع ليضطر أصحابها إلى إفراغها يدوياً”، في حين يعجز المجلس المحلي عن تقديم أي مساعدة في شفط تلك الحفر لعدم توفر المعدات اللازمة في مكتب الخدمات بالمجلس.

وأوضح الحسين، أن القصف أثر أيضاً بشكل سلبي على الصرف الصحي في القرية، حيث أدى إلى دمار معظم “ريكارات” الصرف والتي هي بطبيعتها كانت تحتاج إلى استبدال. لافتاً إلى أن القرية تتميز بمياهها السطحية وكثرة ينابيعها الصالحة للشرب.

ويتخوف أهالي القرية من تراجع مياه الصرف الصحي إلى المنازل أو اختلاطها بمياه الشرب لقربها من بعضها وانتشار الامراض، إذ ناشد الحسين المعنيين بالأمر للتحرك من أجل تقديم المساعدات لأهالي القرية وعدم الوقوع بمشاكل خدمية ومشاكل مرضية لدى السكان.

الجدير بالذكر أن معظم السكان في مناطق سيطرة المعارضة بالشمال يعانون من عدّة مشاكل خدمية، نتيجة القصف الذي تتعرض له مناطقهم خلال السنوات والأشهر الماضية، فضلاً عن عدم متابعة الامور الخدمية بشكل دوري من قبل المعنيين بالأمر.

إعداد: هاني خليفة – تحرير: مهدي الناصر

الصورة تعبيرية من الأرشيف

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/raQ7B