غرفة تجارة عمان تنتقد قرار منع استيراد سلع من سوريا وفق قانون “سيزر”

رصد (الحل) – وصفت غرفة #التجارة في العاصمة الأردنية #عمان، في بيان لها، إن قرار وزارة #الصناعة الأردنية بمنع دخول قائمة بضائع من #سوريا، بالـ “مجحف”، بحق القطاع التجاري الأردني.

وأضافت الغرفة في بيان صدر عنها، اليوم الثلاثاء، أن “القرار لم يعط الفرصة للتجار والمستوردين لترتيب أوضاعهم بخصوص اتفاقات عقدت سابقاً مع الجانب السوري”.

وكانت #الأردن أعلنت قبل يومين تطبيق قانون العقوبات الأمريكي «سيزر» على سوريا، الذي يمنع التبادلات التجارية، مبررة قرارها بـ«المعاملة بالمثل» بسبب المعاملة السيئة من الجانب السوري.

كما أقرت وزارة الصناعة الأردنية حظر استيراد 194 #سلعة من سوريا، أبرزها البندورة والمياه المعدنية والشاي والبن والزيوت، اعتباراً من مطلع أيار المقبل.

وتساءلت غرفة التجارة الأردنية في بيانها “هل يعقل أن السوق المحلي مغرق من 5 آلاف سلعة شملها القرار، ما بين منع أو وضع عوائق جمركية عليها؟”.

ولفتت إلى أن “الأرقام تدل على أن صادرات الأردن إلى #سوريا تزيد على المواد المستوردة منها منذ بداية العام وبلغت قيمتها 21 مليون دينار أردني، مقابل 13 مليون دينار”.

وأعاد النظام والأردن افتتاح معبر نصيب -جابر الحدودي بين البلدين في منتصف تشرين أول الماضي، بعد نحو ثلاث سنوات ونصف من إغلاقه، إثر سيطرة فصائل معارضة على الجانب السوري من المعبر.

تحرير: مهدي الناصر

الصورة  من الأرشيف

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/BLI9N