التخفيضات والعروض على أسعار الذهب وهمية ولا تخلو من التلاعب والغش

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

رصد (الحل) كشف رئيس جمعية #الصاغة بدمشق، (غسان جزماتي)، أن الحسميات والتخفيضات والعروض التي تشهدها أسواق #الذهب، وهمية وتأتي من التلاعب بالأوزان والعيارات.

وقال جزماتي، في تصريحات لصحيفة (الوطن) المقربة من النظام اليوم الأربعاء، إن “القصد من هذه العروض هو التلاعب بالأوزان بهدف الغش أو بيع مصوغات غير نظامية وغير مدموغة، وهناك تلاعب في عيار الذهب فيها”.

ولفت إلى أن “المحال التي تقوم بهذه العروض هي غير منتسبة للجمعية، وما يقومون ببيعه هو ذهب غير مدموغ في #الجمعية ويمكن أن يكون مغشوشاً ومتلاعباً في وزنه أو عياره”.

وعن مبيعات #الذهب، قال جزماتي إن “#الأسواق لم تشهد حركة بيع كبيرة خلال فترة عيد #الفصح ولم يزد المبيع على 2 كيلو غرام ذهب يومياً في أسواق #دمشق”.

وفي سياق متصل، لفت رئيس جمعية الصاغة بدمشق، إلى أن “الذهب الخام الذي يدخل يخرج بدلاً عنه ذهب مشغول ولكنه عن طريق التهريب، والدليل هو واجهات محال الذهب في أسواق بيروت التي تمتلئ بالذهب #السوري، ولكنه من دون دمغة”.

وأوضح أن “من يقوم بتهريب الذهب لا مصلحة له بتسديد أجرة الدمغة 300 ليرة سورية لكل غرام في #الجمعية، إضافة إلى إمكانية التلاعب بالعيار والوزن عندما يكون غير مدموغ”.

وسجلت أسعار الذهب اليوم الأربعاء في سوريا، 20200 ليرة للغرام عيار21، و17315 ليرة للغرام عيار18، و21161 ليرة للغرام عيار22، و23085 ليرة للغرام عيار24.

تحرير: مهدي الناصر

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/af8hE
مهدي الناصر

مهدي الناصر

مهدي الناصر صحفي سوري عمل في عدة مؤسسات إعلامية كمعد ومقدم برامج ومحرر أخبار، بدأ العمل في التلفزيون السوري عام 2008 وترك مع بداية الأحداث في العام 2011 وبعدها عمل في عدة مؤسسات إعلامية منها سمارت وروزنة وقناة سوريا في اسطنبول, وحالياً يعمل كرئيس قسم الاقتصاد في الحل نت.
المزيد