فيسبوك ستحذف حسابات شخصيات أمريكية متطرفة

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

وكالات (الحل) – ستجد شخصيات مثيرة للجدل مثل أليكس جونز وميلو يانوبولوس نفسها خارج موقع فيسبوك بعد أن أعلنت الشركة عن نيتها حذف حسابات الشخصيات المتطرفة.

بررت الشركة قرارها بأن خطاب هذه الشخصيات والتي ينتمي معظمها لتيار اليمين المتطرف ينتهك سياسة الشركة الخاصة بـ”الشخصيات والمنظمات الخطيرة”.

من الشخصيات الأخرى التي سيتم حذف حساباتها كل من المعلقين لورا لومر وبول جوزيف واطسون وبول نيلين وهو متعصب ينادي بسيادة العرق الأبيض خاض انتخابات الكونجرس عام 2018، وكذلك حساب زعيم حركة (أمة الإسلام) لويس فرخان الذي كان يدعو لفصل السود عن البيض ووصف اليهود بأنهم مثل “حشرة الأرضة” وفقاً لوكالة رويترز.

وأضافت الوكالة أن الشركة ستزيل أي حسابات وصفحات ومجموعات وأحداث مرتبطة بالأفراد المحظورين سواء على شبكتها الاجتماعية الأساسية أو على تطبيق إنستجرام لمشاركة الصور. وتقول فيسبوك إنها تحظر أي مستخدم يروج للعنف أو الكراهية.

 

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/MMrLa
رجا سليم

رجا سليم

رجا سليم محررة في قسم الأخبار ومسؤولة قسم المرأة في موقع الحل نت. صحفية ومعدة برامج سورية وناشطة في حقوق المرأة والقضايا الاجتماعية.
المزيد