اعتصام سائقي سيارات الأجرة في السويداء احتجاجاً على نقص المحروقات

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

السويداء (الحل) – أقدم العشرات من سائقي سيارات الأجرة، اليوم الأربعاء، على قطع الطريق العام أمام مبنى المحافظة في مدينة #السويداء، احتجاجاً على نقص مادة البنزين.

واتهم السائقون مديرية المحروقات بعدم الوفاء بوعودها في توزيع كامل المخصصات الشهرية لسائقي السيارات العمومية، والبالغة 350 لتر شهرياً.
وقالت مصادر محلية لموقع «الحل» إن المئات من السائقين اعتصموا أمام مبنى المحافظة صباحاً، بعد قطعهم للعديد من الطرقات الحيوية الواصلة إلى قلب المدينة، متهمين «المسؤولين بالفساد واعتماد أسلوب المحسوبيات في توزيع #المحروقات».

وأشارت المصادر إلى أن «الأفضلية والأولوية دائماً لبعض أصحاب السيارات المدعومة من الأجهزة الأمنية، والمتنفذين والمتعاملين معهم».

وأشهر أحد العناصر الأمنيين سلاحه بوجه السائقين المحتجين، رداً على الاعتصام، وهددهم بإطلاق النار في حال اقترابهم من مبنى المحافظة.

وذكر العديد من السائقين خلال #الاعتصام أنهم في «الشهر الماضي لم يحصلوا حتى على نصف مخصصاتهم من مادة البنزين، ما ألحق ضرراً كبيراً في أعمالهم وبات يهدد أرزاقهم».

يُشار إلى أن أزمة المحروقات التي تعيشها المناطق السورية، بشكل عام، باتت سبباً رئيساً لوقوع حوادث أمنية تهدد أمن المواطنين وحياتهم، ففي قرية «تعارة» الواقعة غربي السويداء، أقدم مجموعة من الشبان المسلحين، أمس الثلاثاء، على إشهار سلاحهم وإطلاق النار على تجمع لأصحاب السيارات أمام محطة للوقود وسط القرية، ما أدى لإصابة شابين من «آل مرشد» وتم نقلهما على إثرها إلى المستشفى العام.

 

إعداد وتحرير: سالم ناصيف
الصورة من الأرشيف

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/42boX
سالم ناصيف

سالم ناصيف

صحفي سوري من مواليد عام 1974، خريج قسم الصحافة والإعلام في كلية الآداب بجامعة دمشق. عمل مع العديد من المؤسسات الصحفية المحلية، وبعد العام 2011 عمل وكتب للعديد من الصحف العربية والدولية منها "جريدة المستقبل" اللبنانية وصحيفة "الشرق الأوسط" الدولية وجريدة "المدن" الألكترونية.
المزيد