نشطاء: “أحرار الشرقية” يعتقل ثلاثة مدنيين و “يعذبهم” بتهمة الإفطار في رمضان

حلب (الحل) – اتهم نشطاء فصيل #أحرار_الشرقية باعتقال ثلاثة مدنيين و”تعذيبهم”، بتهمة التدخين خلال شهر رمضان، اثنان منهما من أهالي بلدة راجو شمال #عفرين.

وذكر مركز عفرين الإعلامي أن “فصيل أحرار الشرقية، اعتقل أمس مدنياً من أحد الشوارع الرئيسية في مدينة عفرين، بتهمة التدخين خلال شهر رمضان، مشيرا إلى أن عناصر الفصيل يجوبون الشوارع بحثاً عن مفطرين”.

ونشر المركز أسماء مدنيين من بلدة راجو هما: “محمد ابن حسين فوزيك و بانكين ابن حميد أسرو، مؤكدا تعرضهما للتعذيب بعد اعتقالهما اليوم”.

وسبق أن اتهم نشطاء من المدينة فصائل #غصن_الزيتون، بـ “ارتكاب انتهاكات واسعة من بينها تحويل منازل إلى مساجد، ومحاولة فرض شعائر الإسلام على إيزيديين، كما وتخريب مزارات دينية #إيزيدية في المنطقة”.

إعداد: جانو شاكر – تحرير: رجا سليم

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/C6pIO