نيويورك تايمز: أدلة تثبت مسؤولية قادة أمنيين عن عمليات القتل داخل المعتقلات السورية

نيويورك تايمز: أدلة تثبت مسؤولية قادة أمنيين عن عمليات القتل داخل المعتقلات السورية

رصد (الحل) – نشرت صحيفة «نيويورك تايمز» المزيد من الأدلة التي تثبت مسؤولية القادة الأمنيين في أجهزة #مخابرات_النظام_السوري عن عمليات التصفية التي تجري داخل أقبية الأفرع الأمنية.

وقالت الصحيفة إن وثائق ممهورة بأختام وتواقيع قادة أمنيين حصل عليها محققون تابعون لمفوضية (العدالة المحاسبة الدولية) تثبت بشكل قاطع علم كبار المسؤولين في النظام بما يحدث داخل المعتقلات من عمليات تصفية وقتل تحت التعذيب بحق عشرات الآلاف من المتظاهرين السلميين ونشطاء الحراك المدني الذين سبق أن كشفت صور قيصر عن موتهم داخل #المعتقلات.

وتظهر إحدى الوثائق شكوى تقدم بها مسؤولون عن أحد #السجون، اشتكوا خلالها من تراكم الجثث وتآكلها، والمطالبة بإيجاد حلول للتحلص منها خارج السجن.

وقالت الصحيفة إن النظام أعد خطة متكاملة لحماية المتورطين بجرائم القتل تحت التعذيب ومنحهم حصانة قضائية، ما سمح لنظام  #بشار_الأسد بتكوين نظام سري لإدارة المعتقلات وتصفية الناشطين السياسيين والسلميين داخل تلك المعتقلات دون أيّة محاسبة حتى الآن .

تجدر الإشارة إلى أن نحو 120 الف معتقل ما يزالون مجهولي المصير بعد اعتقالهم من أجهزة الأمن السورية، ودون تقديمهم إلى أيّة محاكمة.

إعداد وتحرير: سالم ناصيف

شارك المقالة ..,
Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin
Email this to someone
email
Print this page
Print
كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار دولية