الإدارة الذاتية تفرج عن 43 متهماً بالتعامل مع داعش بعد وساطة عشائرية

ديرالزور (الحل) – أفرجت قوات الأمن الداخلي(#الأسايش) التابعة للإدارة الذاتية أمس، عن 43 معتقلاً على خلفية تعاملهم مع تنظيم #داعش، بعد مبادرة تقدم بها عدد من الوجهاء بريف#دير_الزور الشرقي.

وقالت الآسايش إنها أطلقت سراح 43 شخصاً بينهم امرأة، ممن “لم تتلطخ إياديهم بالدماء” كانوا قد اعتقلوا في أوقات سابقة على خلفية تعاملهم مع داعش، بناءً على وساطة عشائرية ومبادرة حسن نية.

وتشهد مناطق ريف دير الزور احتجاجات في عدد من البلدات والقرى حملت مطالب خدمية من بينها الإفراج عن المعتقلين لدى الأسايش، فيما طالب محتجون، أول أمس، في بلدة #الشحيل، بعودة النظام السوري وإخراج “الاحتلال الأمريكي”.

ويرى مقربون من #الإدارة_الذاتية أن الاحتجاجات بخصوص الوضع الخدمي محقة، “لكن النظام السوري وأطراف مقربة من #تركيا تعمل على استغلالها لغايات سياسية”، وفق وصفهم.

وسبق أن افرجت الإدارة الذاتية عن 103 معتقلاً من المتهمين بالتعامل مع تنظيم داعش في بداية آذار الماضي، كما أفرجت عن العشرات في مناطق #الرقة و#الطبقة و#منبج.

إعداد: جانو شاكر – تحرير: رجا سليم

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/8rpkF