فتوى رسمية: يجوز للطلبة الذين لديهم امتحانات الإفطار في رمضان

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

رصد (الحل) – أفتى الدكتور «شوقي علام» مفتي الديار المصرية، بجواز إفطار الطلبة الذين يقدمون امتحاناتهم في أيام شهر رمضان، وذلك بشروط وضوابط شرعية لا بد من تحققها جميعاً.

وتعقد امتحانات بعض الصفوف الدراسية خلال #شهر_رمضان، ويخشى الطلاب أن يؤثر الصيام عليهم… والتساؤل الدائم عند الطلبة: هل من حكم شرعي يبيح لهم #الإفطار حتى لا يتعارض تحصيلهم للعلم والنجاح مع الصيام؟

ورداً على هذا السؤال أكد الدكتور «علام» أن «صيام رمضان واجب على كل مسلم مكلَّف صحيح مقيم، والواجبات الشرعية منوطة بالقدرة والاستطاعة.

وأضاف في إجابته «فإذا عجز المكلف عن الصوم أو لحقَتْه منه مشقة لا قدرة له على تحملها جاز له الإفطار شرعاً». وذلك في لقاء له مع صحيفة «اليوم السابع» المصرية.

وأوضح #مفتي_الديار المصرية، أن «الأصل وجوب الصوم على الطالب المكلَّف، فإن شق عليه الصوم وتحققت فيه شروطٌ معيَّنة جاز له الفطر، لكن إن لم تتحقق فيه فعليه الصوم».

وحدد الدكتور #شوقي_علام أربعة شروط لذلك وهي: «أولاً أن يتضرر من الصوم تضررا حقيقيّاً لا موهوماً، وثانياً أن يغلب على الظن أنه سيرسب أو تضعف نتيجته بسبب تدهور مستواه الناتج عن الصوم، وثالثاً أن تكون المذاكرة ضرورة لا يمكن تأجيلها، ورابعاً ألا يتجاوز في الإفطار أيام الاحتياج والضرورة للمذاكرة أو الامتحانات وغيرها». وفق المصدر ذاته.

 

إعداد وتحرير: معتصم الطويل

الصورة من الأرشيف

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/cBc76
المزيد