المهجرون يرفضون قرار تركيا بتوطينهم في عفرين

(الحل) – دعا ممثلو مكاتب المهجرين في #عفرين، إلى التظاهر ضد قرار إغلاق مكاتبهم من الجانب#التركي، معتبرين أن القرار يهدف إلى توطين المهجرين في عفرين وسلخهم عن حق العودة إلى مناطقهم.

جاء ذلك في بيان مشترك وقع عليه ممثلو ستة مكاتب، اعتبر أن القرار التركي يهدف إلى طمس#الهوية_السورية، وإلحاق المهجرين بالمناطق التي يقيمون فيها، داعيا إلى التظاهر ورفض القرار التركي بشتى الوسائل لإعادة العمل الفوري لمكاتب المهجرين.

واتهم البيان #الحكومة_التركية بالعمل على توطين المهجرين في عفرين، و”ترسيخ عقلية سلخ المهجرين عن الارتباط بمناطقهم وحقهم في العودة إلى مناطقهم” وفق ما ورد.

وكان وسائل إعلام #معارضة، قد نقلت عن مصادر أن المجلس المحلي لمدينة عفرين، قد أبلغ بحضور ممثل عن الجانب التركي، هيئات المهجرين الموجودين في مدينة عفرين، بوقف عمل مكاتبهم، الخميس الماضي.

يشار إلى أن الجهات الداعية إلى التظاهر هي اتحاد تنسيقيات الثورة في عفرين، ومكاتب مهجري #المنطقة_الشرقية و#الساحل و#ريف_دمشق و#حمص.

ودأبت غالبية الأحزاب السياسية #الكردية على اتهام #تركيا بمحاولة إحداث تغيير ديمغرافي في منطقة عفرين، مستفيدة من وصول قوافل المهجرين إليها من مناطق سوريا عدة العام الماضي، وذلك بعد إجراء تسويات مع #النظام السوري

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/MxXY5