الأمن الروسي: 5 آلاف مقاتل من «داعش» أصبحوا على حدودنا

وكالات (الحل) – قال مدير جهاز الأمن الروسي، ألكسندر بورتنيكوف، إن نحو خمسة آلاف مسلح من فرع «ولاية خراسان» التابع لتنظيم «داعش» يتمركزون في المناطق الشمالية من أفغانستان، قرب حدود بلدان رابطة الدول المستقلة.

وأبدى بورتنيكوف في كلمة له أمام رؤساء الأجهزة الأمنية التابعة لبلدان #رابطة_الدول_المستقلة، اليوم الثلاثاء، عن «خوفه من وجود هذا العديد الكبير من الإرهابيين على حدودهم»، وفقاً لـ«سبوتنيك».

وأضاف المدير، أن ما «يثير قلقنا انتقال المجموعات الإرهابية إلى المناطق الشمالية من #أفغانستان المحاذية لبلدان رابطة الدول المستقلة​​​»، مشيراً إلى أن في تلك المناطق يتمركز خمسة آلاف مسلح من ما تسمى «ولاية خراسان» التابعة لـ«داعش».

وأكد بورتنيكوف حصولهم «على معلومات موثوقة حول ممارسة المجرمين لطرق وأساليب جديدة لأنشطة تخريبية بطرق متطورة، منها استخدامهم المدفوعات الإلكترونية والعملات المشفرة لنقل الأموال التي تدعمهم».

وأشار إلى أن «المجرمون يملكون مواد وتكنولوجيا وبنية تحتية لإنتاج الأسلحة الكيميائية والسموم الحيوية، ويستخدمون الطائرات المسيرة»، وفق المصدر ذاته.

يُشار إلى أن #ولاية_خراسان فرع من تنظيم «داعش» تتخذ من أراضٍ في #باكستان وأفغانستان مركز نفوذه ونشاطه، وشكّل التنظيم هذا الفرع في كانون الثاني/ يناير 2015 وتم تعيين «حافظ سعيد خان» أميراً على الولاية.

 

إعداد وتحرير: معتصم الطويل

الصورة من الأرشيف

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/BXqCO