إيران تستعد لسحب عتادها من مطار دمشق الدولي

وكالات (الحل) نقلت روسيا اليوم عن مصادر متقاطعة، أن إيران تستعد لنقل مركز إمداداتها العسكرية في سوريا من مطار دمشق الدولي إلى مطار T4 المعروف بـ”التياس” في ريف حمص الشرقي، تفادياً للغارات الإسرائيلية.

بدورها أكدت صحيفة “هآرتس” العبرية في تقرير نشرته اليوم، أن “الحرس الثوري الإيراني بدأ في الأيام الأخيرة استعداداته لنقل مركز إمداده إلى مطار T4 الواقع بين حمص وتدمر، الذي سبق وتعرض مرتين على الأقل للغارات الإسرائيلية في فبراير ومايو العام الماضي”.

صورة من الصفحة الرسمية لضابط المخابرات المتقاعد من سلاح الجو الأمريكي (ريك فرانكونا)

ويعرف مركز الإمدادات العسكرية الإيراني الحالي بـ”بيت الزجاج” ويقع داخل مطار دمشق الدولي، على مسافة عشرات الأمتار فقط من مبناه الرئيسي، حيث اتخذته إيران خلال السنوات الأخيرة من مركزا لإدارة عملياتها العسكرية في سوريا، ويضم هذا الموقع مستودعات للأسلحة، بما فيها مستودعان تحت الأرض”، وفق الصحيفة ذاتها.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد أكد في منتصف كانون أول من العام الجاري أن “قصفا صاروخيا إسرائيليا مكثفا طال محيط مطار دمشق الدولي وضواحي العاصمة دمشق وريفها الجنوبي والجنوبي الغربي، مشيراً إلى أن الصواريخ وصلت إلى أهدافها واصابت مواقع ومستودعات للإيرانيين و”حزب الله”.

تحرير: رجا سليم

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/utayp