القامشلي: أم تضع توأماً “سياميّاً” برأس واحد في ولادة طبيعية

القامشلي (الحل) – انجبت سيدة أمس في #القامشلي، بعملية ولادة طبيعية #توأمين برأس واحد وجسدين، في حالة نادرة لم تشهدها المنطقة من قبل.

وبحسب مصدر طبي من المشفى الوطني بالقامشلي، فإن سيدة في الـ25 من عمرها أنجبت ظهر أمس، توأمين برأس واحد وجسدين، متوقعا ً صعوبة بقاء التوأم على قيد الحياة، في حالة محيرة ربما تجعل من الصعب تحديدها وفيما إذا كان حالة “توأمين سياميين” أم لا.

وأشار المصدر إلى أن التوأمين، لديهما أربعة أرجل وأربعة أيدي، ولكنه ملتصق من منطقة الوسط، إضافة إلى وجود رأس واحد، ما يجعل من امكانية إجراء عملية فصل بينهما، مستحيلة.

وذكر المصدر أن الأم في صحة جدية، بعد انتهاء #الولادة_الطبيعية، وهي من أهالي قرية تل حميدي التابعة لبلدة #تل_كوجر-(#اليعربية).

وكانت القامشلي قد شهدت حالات ولادة لتوأم، خلال الأعوام الماضية، أخرها ولادة 4 توائم(ذكر وثلاث إناث)لعائلة من سكان الحي الغربي، بداية أيار الجاري.

وتذكر المصادر الطبية أن معدل ولادات التوائم السيامية يتراوح ما بين حالة لكل 49 ألف ولادة، إلى حالة لكل 189ألف ولادة، مع وجود نسب أعلى في #جنوب_شرق_أسيا و#إفريقيا و#البرازيل. كما أن معدل بقاءها على قيد الحياة لا يتجاوز الـ25%.

إعداد: جانو شاكر – تحرير: مالك الرفاعي

الصورة تعبيرية

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/NBaDy