بريطانيا.. تجميد حساب “أنيسة آصف شوكت” بدعوى غسيل الأموال

رصد (الحل)_ أصدرت السلطات البريطانية قراراً يقضي بتجميد حساب مصرفي يعود لإبنة شقيقة رئيس النظام السوري “بشار الأسد”، في بنك Barclays، بدعوى استخدامه في عمليات لغسل الأموال.

وأكدت صحيفة “تايمز” البريطانية أن سلطات المملكة المتحدة جمدت الحساب المصرفي ووافقت الثلاثاء على مصادرة 25 ألف جنيه استرليني  كانت على الحساب العائد لـ “أنيسة آصف شوكت”(22 عاماً) الحاصلة على التأشيرة البريطانية قبل خمس سنوات بغرض الدراسة في إحدى الجامعات في (لندن).

وقالت الصحيفة إن (الوكالة الوطنية للجريمة) كشفت أن أكثر من 151 ألف جنيه وضعت على حساب (شوكت) عبر 56 إيداعاً نقدياً أجريت في مختلف مناطق المملكة المتحدة عامي 2017 و2018، وأن هذه الأموال جاءت من أفراد في “الحكومة السورية” عبر وسيط في الشرق الأوسط، باستخدام شبكة لغسل الأموال في بريطانيا. وتلك الأموال دفعت بمبالغ صغيرة نسبياً لا تتجاوز عشرة آلاف جنيه في محاولة لتجنب مراجعات غسل الأموال.

ونقلت الصحيفة عن المتحدث باسم (الوكالة الوطنية للجريمة) “نديم أحمد” قوله: <<إن هذه التصرفات تهدف إلى الالتفاف على العقوبات الأوروبية المفروضة على الحكومة السورية، وأن بنك Barclays جمد حساب شوكت في نوفمبر الماضي بطلب من الوكالة>>.

واعتبرت “تايمز”، أن هذه الإجراءات قد تعكس تشديد المملكة المتحدة نهجها إزاء <<أطفال نظام الأسد الذين لا يزالون يترفون في البلاد>>، مشيرة إلى أن السلطات البريطانية قد جمدت أصولاً مصرفية بقيمة 161 مليون جنيه، بدعوى أنها مرتبطة بالحكومة السورية.

يشار إلى أن أنيسة شوكت، هي ابنة بشرى الأسد شقيقة الرئيس السوري، ووالدها رئيس الاستخبارات العسكرية السورية  السابق آصف شوكت.

إعداد وتحرير: سالم ناصيف
الصورة: أنترنت

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/iLejL