عاجل: سلسلة تفجيرات تضرب كركوك وتسفر عن قتلى وجرحى.. التفاصيل

10408680_1526995720891660_7607659177983804384_n ما زالت المعارك بين تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) وقوات الجيش النظامي مستمرة في محيط حقل الشاعر وحقل الحجار في ريف حمص الشرقي.
وقد حاول التنظيم اليوم التقدم وإعادة السيطرة على النقاط التي خسرها خلال اليومين الماضيين. فيما أتت تعزيزات لقوات الجيش النظامي ومثلها لتنظيم داعش في المنطقة. وقال أحد ناشطي تدمر، أن القتلى في ارتفاع لكلا الطرفين، وأن مشافي تدمر والسخنة قد استنفرت تماماً لاستقبال الجرحى والقتلى في صفوف الجيش النظامي، والذين وصلت أعدادهم إلى العشرات خلال اليوم.

رصد- الحل العراق

كشفت خلية #الإعلام_الأمني العراقي، عن أماكن #التفجيرات التي ضربت قبل قليل محافظة #كركوك، فيما أفاد مصدر أمني، الخميس، بأن حصيلة تفجيرات # كركوك انتهت عند 27 قتيلاً وجريحاً.

وذكر بيان للإعلام الأمني، إن «أعمال إرهابية حصلت بواسطة ٦ عبوات ناسفة، فيما استطاعت #القوات_الأمنية أن تبطل مفعول عبوتين ناسفتين، وقد حصلت هذه الاعتداءات في #شارع_القدس والمحافظة وطريق #بغداد بمحافظة كركوك، مما أسفر عن وقوع جرحى بين المواطنين».

في غضون ذلك، نقلت فضائية “#السومرية_نيوز” العراقية، عن مصدر أمني قوله: إن «حصيلة # التفجيرات بعبوات ناسفة التي شهدتها مناطق متفرقة من كركوك، انتهت عند اربعة قتلى و23 جريحا»، مضيفاً أن «قوات أمنية طوقت أماكن التفجيرات، ونقلت الجرحى إلى مستشفى قريب لتلقي العلاج وفيما حولت الجثث إلى الطب العدلي».

وكان الخبير الأمني #هاوكار_الجاف، قد صرح في وقت سابق، لـ “الحل العراق” من «تنامي خطر تنظيم #داعش في ثلاث محافظات»، إذا لم تقم #القوات_الأمنية بعملية برية لتعقب خلايا التنظيم في #جبال_قراجوغ بقضاء #مخمور، والتي يتخذها التنظيم مركزاً لعملياته لاستهداف المحافظات المجاورة ومنها #كركوك ونينوى.

_________________________________

تحرير- سيرالدين يوسف