إطلاق الأسماء التركيّة على الأماكن العامة شمال حلب يثير غضب الأهالي

ريف حلب (الحل) – أثارت تسمية إحدى الحدائق العامة في مدينة اعزاز بريف حلب الشمالي بـ”حديقة الأمة العثمانيّة” موجة غضب واسعة لدى الناشطين وأهالي ريف #حلب الشمالي.

وعبر ناشطون عبر وسائل التواصل الاجتماعي عن رفضهم إطلاق الأسماء التركية على الحدائق والساحات العامة في مناطق ريف حلب الشمالي الشرقي، معتبرين ذلك امتداداً لفكر النظام في نشر أسماء شخصياته واحتكار تسمية الأماكن العامة.

وكان المجلس المحلي في مدينة اعزاز أعلن عن افتتاح إحدى الحدائق أمس في المدينة، وأطلق عليها اسم “حديقة الأمة العثمانية”، كما وضعت العلم التركي على بابها الرئيسي، وتمت كتابة الاسم باللغتين العربية والتركيّة.

وتجدر الإشارة إلى أن المجالس المحليّة والفصائل العسكريّة في ريف حلب الشمالي أطلقت العديد من أسماء “السلاطين العثمانيين” على الأماكن العامة، كما سمّت إحدى المجموعات العسكريّة في “الجيش الوطني” نفسها بـ “أحفاد أرطغرل” منذ نحو شهرين.

إعداد: فتحي سليمان – تحرير: مالك الرفاعي

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/gTAUf