غضبٌ سياسي وشعبي بسبب حظر التجوال في مدينة سامراء

2207625917-680x365
ألقت الشرطة الإسبانية القبض على 18 شخصاً، يشكلون شبكة لتهريب البشر إلى داخل أوروبا.
وقالت الشرطة الإسبانية في بيان "إن الاعتقالات تمت الشهر الجاري في مدريد وشملت رجلاً يشتبه أنه زعيم الشبكة المخالفة للقانون وهو لبناني الجنسية"، وأوضح البيان أن "غالبية أعضاء الشبكة من السوريين الذين شردوا جراء الوضع في بلادهم".
وكانت الشبكة تقدم للسوريين في البداية جوازات سفر مزيفة خاصة بالاتحاد الأوروبي أو اسرائيلية، ثم تنقلهم أولاً إلى آسيا أو أمريكا الجنوبية، قبل نقلهم منها إلى أوروبا عبر مطار مدريد الذي يتم نقلهم منه بالحافلات إلى فرنسا أو ألمانيا أو دول أخرى في شمال أوروبا.
وقالت الشرطة إن تحقيقاً فُتح في نيسان عندما اكتشفت السلطات دخولاً مريباً لمواطنين سوريين عديدين إلى إسبانيا..

خاص – الحل العراق

عبّرت جهات سياسية وشعبية عن غضبها، رفضاً لحظر التجوال المفروض على مدينة #سامراء، التابعة لمحافظة #صلاح_الدين، منذ ما يقارب 15 عاماً.

وقالت النائب عن محافظة صلاح الدين، #كفاء_فرحان، لـ “الحل العراق”، «ليس هناك مبرر لإعادة حظر التجوال في مدينة سامراء، بعد انتهاء شهر رمضان، خصوصاً أن الأهالي يعانون من هذا الاجراء منذ ما يقارب 15 عاماً».

وأوضحت فرحان، أننا «مع رفع حظر التجوال عن مدينة سامراء، بشكل كامل، خصوصاً أن المدينة مستقرة أمنياً، كما سيكون لنا موقف وضغط على الجهات ذات العلاقة والقرار، من أجل رفع هذا الحظر، الذي يثير غضب المواطن في سامراء، بل حتى الزائرين الوافدين إلى المدينة».

من جانبه، قال الشيخ #أحمد_السامرائي، أحد وجهاء المدينة، لمراسل “الحل العراق”، إن «أهالي مدينة سامراء، فرحوا كثيراً، بقرار رفع حظر التجوال على المدينة، لكنهم صدموا بعد أن عرفوا بأن هذا القرار فقط في شهر رمضان، وبعد انتهاء الشهر، سوف يعاد العمل بهذا الإجراء الأمني».

وبين السامرائي، أن «هذا الإجراء غير مناسب، كون المدينة تستقبل آلاف الزائرين، ولا يمكن الدخول والخروج منها أو حتى التجول فيها، إلا بوقت محدد، بل حتى هناك حالات مرضية، يخشى الأهالي الخروج فيها ليلا إلى المستشفى، خوفاً من خرق حظر التجوال، كونهم سيحاسبون من قبل الجهات الأمنية».

وختم الشيخ السامرائي، بالقول: إن «أهالي مدينة # سامراء غاضبون جداً، من عودة العمل بإجراءات حظر التجوال، وبعد عطلة عيد الفطر المبارك، ستكون هناك #تظاهرات واحتجاجات شعبية، رافضة لعودة العمل بهذا الإجراء الأمني، الذي لا تحتاجه سامراء».

يُذكر أن، قضاء # سامراء الذي يبعد عن العاصمة #بغداد 125 كيلومتراً شمالاً، ضمته منظمة #اليونسكو إلى #لائحة_التراث_العالمي عام 2007، كما يعتبر من أهم #المدن_المقدسة لدى #الشيعة العراقيين، وذلك لوجود ضريح الإمامين علي الهادي والحسن العسكري.

__________________________________

إعداد: محمد الجبوري

تحرير- سيرالدين يوسف