بغداد °C
دمشق 25°C
الأربعاء 12 أغسطس 2020
158577
أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بمقتل أكثر من 500 مدني سوري في 1755 غارة نفذتها طائرات النظام السوري واستهدفت مناطق مختلفة في سوريا منذ 20 تشرين الأول.
وقال المرصد "ارتفع الى 1755 عدد الغارات التي نفذتها طائرات النظام الحربية والمروحية على عدة مناطق في قرى وبلدات ومدن سورية منذ فجر 20 تشرين الأول".
وأضاف "تمكن المرصد السوري لحقوق الإنسان من توثيق استشهاد 527 مواطناً مدنياً، هم 120 طفلاً دون سن الثامنة عشرة، و93 مواطنة فوق سن الـ18، و314 رجلاً، نتيجة القصف من الطائرات الحربية والمروحية، بالإضافة إلى إصابة نحو ألفين آخرين من المدنيين" بجروح".
وطالب المرصد "الدول التي لها تأثير كبير في المجتمع الدولي بالعمل الجاد من أجل وقف جرائم الحرب والجرائم ضد الانسانية التي ترتكب بشكل يومي بحق أبناء الشعب السوري ولإحالة ملف هذه الجرائم إلى محكمة الجنايات الدولية، أو إنشاء محاكم خاصة بسوريا".

كما دعا إلى "إدخال النظام السوري الحاكم في دمشق الى موسوعة غينيس العالمية للأرقام القياسية، بتنفيذه خلال 40 يوماً نحو ألفي غارة جوية بحق أبناء شعبه، وقتله وجرحه نحو 2500 منهم".

«فضوة عرب»… أقدم أحياء بغداد يصارع الاندثار


بغداد ـ ودق ماضي

تُعد محلة “#فضوة_عرب”، واحدة من أعرق الأحياء القديمة في #العاصمة #بغداد، وأكثرها أهمية من حيث طراز #الأبنية المنتشرة، التي ترجع إلى أربعينيات القرن الماضي، إضافةً إلى كونها من المناطق المجاورة لما يُعرف بالحضرة #الجيلانية، نسبة للفقيه #الصوفي “عبد القادر الجيلاني”.

وترجع تسمية “الفضوة” إلى “#الفضاء”، حيث كانت المنطقة #البغدادية القديمة، تتوفر فيها فضاءات واسعة يتجمع فيها باعة #المواشي والحليب ومشتقاته من #العرب، وظلّت هكذا حتى وقت متأخر، إلا أن الباعة لم يستمروا بالوفود إليها، ووجدوا #فضاءات أخرى على أطراف بغداد.

محلة فضوة عرب قريبة من الحضرة الجيلانية ـ عدسة الحل

وتشتهر المحلية #البغدادية بتنوعها السكاني، إذ أنها تضمُّ #عراقيين من #قوميات ومذاهب وطوائف مختلفة، وما يُميز بيوتها ما يُعرف بـ”#الشناشيل” المتراصفة، وشوارعها الضيّقة، ومحالها ومطاعمها الشعبية، وما تزال غالبية المهن التي تقترب من #الاندثار، موجودة في “فضوة عرب”، مثل #الخياطة والندافة والدوشمة.

صباحاً، تتحوّل المحلة إلى منطقة صناعية لتصليح #السيارات وبيع قطع #غيار العجلات، وهي تضمُّ أشهر الأسواق التي تغذي مناطق جنوب #العراق بزجاج السيارات والإطارات، وهو سوق “#الشيخ_عمر”، لكنها سرعان ما تعود في المساء، منطقة خاصة للترفيه، نظراً للمقاهي الشعبية التي يقل نظيرها في أحياء بغداد الحديثة، مثل #الكرادة والمنصور والأعظمية، حيث تُقدم مشروب الحامض المطبوخ على الفحم، وهو المفضل عند العراقيين بعد الشاي.

في السياق، يقول آريان جواد (٢٨ سنة)، وهو أحد رواد “فضوة عرب” ليلاً، إن «المنطقة تمتاز بكونها في مركز #العاصمة بغداد، وبمطاعمها الشعبية الشهيرة بالمشاوي العراقية مثل (#الكباب والتكة والمعلاك والأجنحة والضلوع)، ناهيك عن #المقاهي المنتشرة على جانبي #الشارع».

تتميز المحلة بالمطاعم الشعبية ـ عدسة الحل

مبيناً لـ”الحل العراق“، أنه «من الأحياء القديمة والجميلة والهادئة، وعبرها نلتقي بالأصدقاء، ونلعب (الدومينو)، ونُدخن #الأركيلة، ونقضي أوقاتاً ممتعة حتى ساعات #الفجر الأولى».

من جانبه، يشير عبد الله المحسن وهو صاحب مطعم، إلى أن «فضوة عرب هو امتداد لتاريخ بغداد القديم والمضيء بالتنوع الاجتماعي والثقافي، وقد وقفت المحلة بوجه الطائفيين وطردتهم خلال الفترات الماضية، بعد أن حاولوا شرخ #المحبة والتماسك الاجتماعي بين سكان الحي، عرباً وأكراداً، سنة وشيعة».

ويلفت إلى أن «الحي القديم، مرَّ بظروف عصيبة خلال الصراع #الطائفي الذي شهدته العاصمة بغداد، لكن الأهالي كانوا أكثر وعياً بحملات #التخريب التي أرادت بعض الجهات الممولة والمدعومة من الخارج، لذلك كانوا سداً منيعاً بوجه أي تطرف قد يصيب الحي».

وعن مطاعم المحلة، يُبيَّن أن «الفضوة تمتاز بمطاعمها، مع العلم أنها ليست مطاعم راقية من حيث البناء والأثاث المتوفر، مثل مطاعم #المنصور والجادرية، لكنها مطاعم يُحبها المواطن البغدادي، فهي تحرص دائماً أن تبقى تصارع من أجل البقاء، وتقديم الأكلات التي اقتربت من الاندثار، مثل “#الضلوع”، فهذه الأكلة لا تقدمها غالبية مطاعم بغداد، ولكن تجدها متوفرة وبأطعمة مختلفة».

يسهر بغداديون حتى ساعات الفجر الأولى ـ عدسة الحل

من جهته، يوضح محمد شاكر، وهو من #السكان القدامى للحي، أنه «بالرغم من اندلاع #الحرب الطائفية إبان عام ٢٠٠٦ إلا أن أهالي #المنطقة تكاتفوا وتراصفوا فيما بينهم ولم يسمحوا بدخول الفتنة بين #الشباب، وحافظوا على وحدتهم #الوطنية وحرصوا على غلق #المنطقة بوجه #الطائفيين وبفضل هذه الوحدة تمَّ حقن #الدماء».

أما محمود شاكر (٥٠ سنة)، فيشكو، من «وجود #الدراجات_النارية وكثرتها في المنطقة، والتي تسبب بالعديد من المشاكل أمام سكان الفضوة».

ويضيف أن «كثرة وجود #الدراجات تسبب بازدحامات خانقة داخل المنطقة، فضلاً عن غلق المنطقة بشكل شبه كامل أيام الجمع للاستعراضات، ما يتسبب بدخان خانق يُضر بالصحة، ولم تفلح الشكوى بهذا الخصوص على الرغم من مطالباتنا بتخصيص منطقة خاصة للدراجات وأبعادها من المناطق #السكنية».

سهر ولعب في فضوة عرب ـ عدسة الحل

إلى ذلك، يؤكد المتحدث باسم “#أمانة_بغداد”، وهي الجهة المسؤولة عن جمال ونظافة العاصمة العراقية، #حكيم_عبدالزهرة، أن «حي فضوة عرب من المناطق التي تحظى بأهمية وأولوية كبيرة لدى فرق الأمانة، من أجل ضمان بقاء هذه المحلة، وجهة #سياحية محلية رائدة عند أهالي بغداد».

يجتمع الأصدقاء في محلة القديمة ـ عدسة الحل

ويكمل في حديثهِ مع “الحل العراق“، أن «فرق أمانة بغداد، تعمل دائماً على توزيع المطاعم بصورة صحيحة، وكذلك المحال الأخرى المتخصصة بتصليح #السيارات، منعاً للعشوائية، وهناك تعاون من الأهالي في ترميم أوضاع الحي القديم، ولكن بطبيعة الحال، فضوة عرب، بحاجة إلى مزيدٍ من #الدعم_الحكومي، لأنه يمثل ذاكرة #بغداد القديمة».


التعليقات