البنتاغون يهدد النظام بـ«رد سريع ومناسب» بوقوع أيّة كارثة في إدلب

وكالات (الحل) – هدد البنتاغون الأمريكي، النظام السوري، بالرد على أيّة حالة لاستخدام الأسلحة الكيماوية ضد المدنيين في مدينة إدلب وريفها، مشيراً أن الرد سيكون «سريعاً ومناسباً».

جاء ذلك على لسان نائب مساعد وزير الدفاع الأمريكي، مايكل مالروي، أمس الجمعة، مؤكداً أن #الولايات_المتحدة وحلفاءها سيردون «بشكل سريع ومناسب» في حال استخدام هذه الأسلحة.

وشدد المسؤول الأمريكي على أن رأس النظام السوري، بشار الأسد «فعل أكثر من أي لاعب آخر لزعزعة استقرار المنطقة من خلال قتل شعبه»، موضحاً أن «العودة إلى نظام #خفض_التصعيد هي السبيل الوحيد لضمان الوصول الإنساني المطلوب لاحتواء الأزمة في المنطقة».

وحمَّل النائب، #النظام_السوري، وحليفه الروسي المسؤولية عن «خلق أحد أسوأ الكوارث الإنسانية في التاريخ»، حسب ما نقلته “RT” عن وكالة «بلومبيرغ».

يُشار إلى أن قوات النظام تشن عملية جوية وبرية على إدلب وريف حماة مع غارات متواصلة من الطيران الروسيّ، منذ نيسان/ أبريل الماضي، ضمن منطقة «خفض التوتر» المتفق عليها بين موسكو وأنقرة، أدت لنزوح أكثر من 200 ألف مدني.

 

إعداد وتحرير: معتصم الطويل

الصورة من الأرشيف

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/6E7kg