الحريري رداً على العنصريين: لا يجوز أن يدار لبنان بزلات اللسان والسقطات

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

رصد (الحل) – حذّر رئيس حكومة لبنان سعد الحريري، اليوم الثلاثاء، من خطورة استخدام الخطاب «العنصري» في ملف اللاجئين السوريين، مؤكدا أن لبنان «لا يجوز أن يدار بزلات اللسان والسقطات».

وجاءت أقوال الحريري في مؤتمر صحفي، منتقدا ما وصفها بـ«مناكفات سياسية» تحاول جرّ #لبنان إلى «المجهول»، محذراً من خطر وضع دول الخليج، ولا سيما #السعودية، في موقع الخصومة مع لبنان.

وردَّ الحريري على التصريحات المثيرة للجدل التي أدلى بها وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل، والتي بررت بـ«زلة لسان» وما جاء في كلمة حسن نصرالله في خطابه الأخير حين هاجم الوفد الرسمي المشارك بقمة مكة برئاسة الحريري عينه.

وعن #العنصرية بحق بعض #اللاجئين_السوريين تساءل #الحريري: «ماذا سيفيد الكلام العنصري؟ هو سيسبب احتقان ونحن لا نريد ذلك».

وأوضح رئيس الحكومة: «لا أريد أن أشكك بنوايا الأفرقاء في ما خص النزوح السوري، فهناك طريقة لنطبق القانون وأسلوب لنستوعب المشكلة التي تسبب أزمة للجميع».

 

إعداد وتحرير: معتصم الطويل

الصورة من الأرشيف

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/wT9xQ
المزيد