(بالصور) مهرجان الربيع بالقامشلي… فعاليات تعكس التنوع الثقافي في المنطقة

القامشلي (الحل) – تستمر فعاليات #مهرجان_الربيع في نسخته الخامسة بالقامشلي، بأنشطة ثقافية فنية وموسيقية، وسط إقبال من مختلف مكونات المدينة.

وأوضح شفان أمين(من إدارة المهرجان) لموقع الحل أن مهرجان الربيع في نسخته الخامسة، لا يزال يقوم على فكرة التنوع في فعالياته المتأتية من حقيقة وجود تنوع ثقافي في المنطقة، لافتاً إلى أنّ الغاية من المهرجان هي أن تتعرف مكونات المنطقة على ثقافة بعضها وتتسع الفسحة المشتركة بينها، سواء عن طريق الاطلاع على #الكتاب أو #المسرح أو #السينما أو #الموسيقى الخاصة بكل مكون.

وأشار أمين إلى أن المهرجان يضم في نسخته الحالية معرضاً فنياً يشمل قسماً لعرض لوحات من الفن التشكيلي وآخرا للفن الواقعي وثالثا للصور الفوتوغرافية، كما يضم معرضاً للكتاب تشارك فيه مكتبات محلية تَعرِضُ كتباً بثلاث لغات، بالإضافة إلى عرض أفلام سينمائية من إنتاج محلي وأخرى من دول الجوار، مع تقديم عروض موسيقية بمشاركة فرق من مكونات المنطقة.

وشهد اليوم الثاني من المهرجان تقديم فقرة موسيقية من قبل فرقة الأطفال في معهد تيريج (Tîrêj)، وعرض الفيلم اللبناني #كفر_ناحوم، بالإضافة إلى عقد جلسة نقاش حول التنوع الثقافي في الجزيرة السورية، نظمها مقهى الكتاب #بنداروك (#Bindarûk).

وتتوزع أنشطة المهرجان على مدار أربعة أمسيات، بتنظيم من جانب ثلاث منظمات مدنية محلية، هي مركز #أريدو للمجتمع المدني والديمقراطية، ومنظمة #سند لبناء السلام، و مركز #شيرللتنمية المجتمعية.

إعداد: جانو شاكر – تحرير: رجا سليم

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/9pI5D