حريق ضخم يتلف 100 آلف دونم مزروع بالقمح في القامشلي

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

الحل (القامشلي) – اتلفت #النيران ما يقارب الـ100 ألف دونم من حقول #القمح والشعير، بعد اندلاعها في قرى جنوب مدينة تربسبيه – (القحطانية) وانتشارها في أكثر من 28 قرية على امتداد 40 كلم إلى الشرق والشمال من المدينة.

وتوقع سلمان بارودو (الرئيس المشترك لهيئة الاقتصاد والزراعة في الإدارة الذاتية) أن تتراوح الأضرار ما بين 80 إلى 100 ألف دونم من الأراضي #الزراعية في مناطق جنوب وشرق وشمال مدينة القحطانية – (تربسبيه).

وأشار بارود في حديث لموقع (الحل) إلى أن فرق الاطفاء والأهالي تمكنوا مساء أمس من أطفاء90% من الحريق متوقعاً السيطرة عليه خلال وقت قصير. مضيفاً أن حريق أخر كان قد اندلع جنوب غرب القامشلي بالقرب من قرية كرباوي، لكن تمت السيطرة عليه سريعاً.

وذكرت مصادر متعددة أن #الحريق طال حقول 28 قرية على الأقل، من بينها حقول قرى بأكملها كقرية كري بري وكرديم حليمة وذلك نتيجة هبوب الرياح، ما ساهم في انتشاره على مساحة أكثر من 40 كيلومتراً.

ووصف بعض المتابعين بأنها المرة الأولى التي يحدث فيها حريق بهذا الحجم في تاريخ المنطقة، التي تعتمد على الزراعة كمصدر رئيسي للسكان فيها.

وتتهم الإدارة الذاتية أطراف متعددة بالوقوف وراء افتعال الحرائق في مناطقها، منها داعش والنظام والجيش التركي، وذلك “بهدف ضرب #اقتصاد المنطقة ودفع الناس إلى فقدان الثقة بالإدارة” التي تعهدت بتأمين البذار والطحين للعام القادم، وهو ما يعني عملياً رفع يد النظام عن التحكم بهذا القطاع، بعد الآن.

إعداد: جانو شاكر – تحرير: مهدي الناصر

الصورة من الأرشيف

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/mnpyR
مهدي الناصر

مهدي الناصر

مهدي الناصر صحفي سوري عمل في عدة مؤسسات إعلامية كمعد ومقدم برامج ومحرر أخبار، بدأ العمل في التلفزيون السوري عام 2008 وترك مع بداية الأحداث في العام 2011 وبعدها عمل في عدة مؤسسات إعلامية منها سمارت وروزنة وقناة سوريا في اسطنبول, وحالياً يعمل كرئيس قسم الاقتصاد في الحل نت.
المزيد