شقيق زكي مبارك يهدد تركيا بنشر 200 صورة لجثمانه تنفي رواية الانتحار

رصد (الحل) – هدد الدكتور زكريا مبارك بنشر 200 صورة لجثمان شقيقه بالإضافة لتقرير الطب الشرعي التركي، وتقرير الطب الشرعي المصري فور صدوره، لو لم تتراجع تركيا عن رواية الانتحار.

وأعطى شقيق الضحية، مهلة أسبوع للإعلام التركي، للتراجع عن #رواية_انتحار شقيقه زكي مبارك، الذي لقي مصرعه في السجون التركية. وفقاً لصحيفة «زمان» التركية.

وجاء التهديد عبر منشور على صفحته على الـ«فيسبوك» قائلاً: «سأعطي قناة الجزيرة، والصحافة التركية، مهلة أسبوع لتكذيب خبر انتحار شقيقي #زكي_مبارك حسن».

وأضاف: «وإن لم يتم، سأقوم بنشر صور الجثمان على جميع الصحف العربية والأوروبية، مع تقرير الطب الشرعي التركي»، مؤكداً أن «هذه الوثائق والمستندات ستكون خير دليل على أن زكي مات تحت التعذيب».

وشدد الدكتور «زكريا» على أن تهديداته بنشر صور الجثمان «لكي يتأكد العالم كله من كذب الرواية الرسمية التركية، حيث ستكشف الصور حجم التعذيب الذي تعرّض له شقيقه وأدى لوفاته، وهو ما أكده تقرير الطب الشرعي التركي أيضا».

وكشف «زكريا» أنه «تلقى تهديدات واتصالات تحاول منعه من المضي قدما في مقاضاة #أنقرة وانتزاع حق شقيقه»، وفق المصدر ذاته.

وأشار إلى أن «قرار مصر بإعادة تشريح الجثمان أزعج #تركيا»، موضحاً أن «التقرير المصري سيدين نظام أردوغان، ويؤكد وفاة زكي مبارك تحت التعذيب في سجن سليفري بإسطنبول».

تجدر الإشارة إلى أن المحققون الأتراك اشتبهوا أن «زكي مبارك» الذي أوقف في إسطنبول مع شخص آخر، في نيسان/ أبريل الماضي، كان يقوم «بتجسس سياسي وعسكري، ودولي». وقالت النيابة العامة في إسطنبول، إنه عثر على المشتبه به مشنوقاً أمام باب الحمام في زنزانته الانفرادية، في #سجن_سيليفري قرب إسطنبول، وهذه ما ينفيه شقيقه كلياً.

 

إعداد وتحرير: معتصم الطويل

الصورة من المصدر

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/f1Csf