الأسايش تحتفظ بمراسل «الإخبارية السورية» لحين الانتهاء من التحقيقات

الحسكة (الحل) – قالت مصادر من قوى الأمن الداخلي «الأسايش»، التابعة للإدارة الذاتية، إن مراسل قناة «الإخبارية السورية» ما يزال قيد التحقيق، ولن يفرج عنه إلا بعد انتهاء التحقيقات معه.

ويستمر اعتقال المراسل «محمد الصغير» لليوم التاسع على التوالي، بعد توجيه اتهامات عدّة إليه.

فيما قالت وسائل إعلامية موالية للنظام، إن «الأسايش» وجّهت له تهمة «إعطاء محاضرة في المركز الثقافي بمدينة #الحسكة، تناقش أوضاع مدينة #الرقة الخاضعة لسيطرة #قوات_سوريا_الديمقراطية».

وكانت قناة «لإخبارية السورية» أصدرت بياناً طالبت فيه بـ«الإفراج الفوري عن مراسلها»، كما أصدر اتحاد الصحفيين السوريين، التابع للنظام، بياناً تضامنياً مع المعتقل، في خطوة وصفها المؤيدون بـ«الغريبة… وليست من عاداته!».

يُشار إلى أن مصادر إعلامية محلية، أشارت إلى أن المراسل «محمد الصغير» مراسل «الإخبارية السورية» تم نقله إلى سجن في مدينة #عامودا، ولم يصدر حتى اللحظة أيّ حكم في حقه.

 

إعداد وتحرير: معتصم الطويل

الصورة من الأرشيف

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/AGcJ6