بشار اسماعيل يثور على ضرائب النظام ويكسر هاتفه الجديد غضباً (فيديو)

رصد (الحل) – نشر الفنان السوري، بشار اسماعيل، فيديو على صفحته الشخصية يروي فيه ما حصل معه في أحد مراكز سيريتل في اللاذقية.

وقال الفنان المعروف بمواقفه الموالية للنظام السوري أنه حصل على هاتف سامسونغ S9  كهدية، ليلتقى لاحقاً رسالة من شركة الاتصالات، تطلب منه التوجه لأقرب مركز سيرتيل لدفع تعريف الجهاز المطلوب (الجمارك).

ويقول اسماعيل في الفيديو انه توجه للمركز، فطلب منه الموظف المختص مبلغ وقدره (75 ألف ليرة) مقابل تعريف جهازه الجديد على شبكة الاتصالات السورية، الأمر الذي أثار غضب وحفيظة الممثل المعروف، فقام بسحب شريحة الهاتف من الجهاز، وكسره ورميه في القمامة أمام أعين المراجعين والموظفين.

وفرضت مؤسسة الاتصالات ضرائب إضافية على الهواتف المحمولة الجديدة، وتتراوح هذه الضريبة بين 25 ألف و75 ألف بحسب قيمة الجهاز ونوعه.

وجاءت هذه الضريبة بالتزامن مع رفع أسعار المحروقات، وإشاعة انتشرت تتحدث عن رفع أجور الاتصالات والانترنت.

ويرى محللون أن الخزينة المركزية للدولة شارفت على الإفلاس، وتسعى الحكومة من خلال هذه الضرائب لتجميع أكبر قدر ممكن من الأموال، في ظل انحدار كبير لقيمة الليرة، وارتفاع سعر صرف الدولار، إذ وصل إلى 600 ليرة سورية لأول مرة في تاريخه.

#بشار_اسماعيلحدث مع الفنان بشار اسماعيل .. طلبوا منه 75 ألف ليرة لقاء تعريف جهازه فرد عليهم بكسره .!!قصد الفنان بشار اسماعيل إحدى مراكز خدمات الاتصالات باللاذقية، من أجل تعريف جهازه الجوال s9سامسونج على الشبكة، فطلب منه الموظف مبلغ 75 ألف لقاء هذه الخدمة ، مما أثار استغرابه وغضبه قائلا: أنتم تربحون أكثر من الشركة الصانعة نفسها وسألهم ماذا عدّلتم به وما هي الميزة التي أضفتموها أو ماذا اخترعتم حتى تطلبوا هذا المبلغ.وتابع "لا بالله ماني عاطيكم" وقام بسحب الشريحة من الجهاز وكسره ورماه على الارض.

Gepostet von ‎دمشق نيوز‎ am Dienstag, 11. Juni 2019

 

إعداد: سعاد العطار – تحرير: سامي صلاح

(مصدر الصورة: فيسبوك)

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/DOGO2