تعديل جديد على أسعار البنزين غير المدعوم

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

الحل (رصد) – أصدر وزير #التجارة الداخلية في حكومة النظام، (عاطف النداف)، قراراً يقضي بتعديل أسعار #البنزين غير المدعوم.

ونص القرار الجديد، الذي بدأ تطبيقه، اليوم الأحد، على أن “يصبح سعر ليتر البنزين 95 بـ 550 ليرة سورية بدلاً من 600 ليرة سورية”.

“ويصبح سعر ليتر البنزين أوكتان 90 غير المدعوم 425 ليرة سورية بدلاً من 375 ليرة”، بحسب القرار.

ولفت القرار إلى أنه “سيتم معاقبة كل مخالف لهذا القرار للعقوبات المنصوص عليها في القانون رقم /14/ تاريخ 26- 7- 2015”.

وحددت وزارة #النفط والثروة المعدنية في حكومة النظام، في أيار الماضي، شرائح الدعم المقدمة من مادة البنزين عن طريق البطاقة الذكية، حيث رفع القرار الدعم جزئياً عن المادة وحصر المدعوم بهذه البطاقة.

وجاءت الشرائح على النحو التالي:

– للآليات الخاصة (100 لتر) شهرياً بسعر 225 ليرة سورية.

– للدراجات النارية المرخصة (25 لتر) شهرياً بسعر 225 ليرة.

– للسيارات العمومية / التاكسي (350 لتر) شهرياً بسعر 225 ليرة.

– لآليات قطاع #النقل الجماعي العامة، العاملة على البنزين تعامل معامل السيارات العمومية / التاكسي (350 ليتر) شهرياً بسعر 225 ليرة.

– للآليات العائدة للفعاليات #الاقتصادية الخاصة بكافة أنواعها والعاملة على البنزين تعامل معاملة السيارات الخاصة (100 ليتر) شهرياً بسعر 225 ليرة.

– للآليات الحكومية المخصصة والتي تقل مخصصاتها عن 100 ليتر يسمح لها باستكمال التزود بالبنزين ضمن عتبة المخصصات بالسعر المدعوم للسيارات الخاصة أي حتى 100 ليتر وفوق هذه الكمية بسعر التكلفة غير المدعوم.

– للمولدات #الكهربائية والجرارات والأدوات الزراعية العاملة على البنزين تزود بسعر التكلفة 375 ليرة.

ولفتت الوزارة إلى أن كل كمية فوق الكمية المحددة بشريحة الدعم تباع بقيمة /375/ ليرة سورية لليتر الواحد وهو سعر متغير تبعاً لسعر التكلفة، مشيرةً إلى أن كل آلية لا تحمل البطاقة الذكية سورية أو غير سورية تزود بالوقود بسعر التكلفة.

وتشهد المناطق الخاضعة لسيطرة النظام أزمة حادة في توفير المشتقات النفطية وبخاصة البنزين، إذ تقف #السيارات طوابير طويلة تصل لآلاف الأمتار، أمام الكازيات طلباً لكمية قليلة من المادة.

تحرير مهدي الناصر

الصورة من الأرشيف

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/wh4YO
مهدي الناصر

مهدي الناصر

مهدي الناصر صحفي سوري عمل في عدة مؤسسات إعلامية كمعد ومقدم برامج ومحرر أخبار، بدأ العمل في التلفزيون السوري عام 2008 وترك مع بداية الأحداث في العام 2011 وبعدها عمل في عدة مؤسسات إعلامية منها سمارت وروزنة وقناة سوريا في أسطنبول, وحالياً يعمل كرئيس قسم الاقتصاد في الحل نت.
المزيد