المعلم من بكين: ليس في خططنا الدخول في مواجهة مسلحة مع تركيا في إدلب

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

وكالات (الحل) – أكد وزير الخارجية السوري، وليد المعلم، اليوم الثلاثاء، بعدم وجود أيّة خطة سورية في الدخول بمواجهة عسكرية مع #الجيش_التركي في #إدلب شمال سوريا.

جاءت تأكيدات «المعلم» في مؤتمر صحفي مع نظيره الصيني، «وانغ يي»، في بكين قائلاً: «على كل القوات الأجنبية الموجودة في #سوريا، بشكل غير شرعي الخروج فوراً من أراضيها».

وأشار وزير الخارجية السوري، إلى أن «إدلب محافظة سورية، وسيتم القضاء على التنظيمات (الإرهابية) فيها» في حين لم يحدد بالاسم من هي.

وكان لافتاً دعوته للمجتمع الدولي، ما سماه «الوقوف في وجه (الإرهاب) الاقتصادي الذي تفرضه الولايات المتحدة على سوريا والصين وإيران وفنزويلا ودول أخرى» من دون الإشارة إلى أسباب تلك العقوبات.

تجدر الإشارة إلى أن #الولايات_المتحدة _الأمريكية، سبق وفرضت حزمة من الإجراءات العقابية في المجالات المالية والطاقة والنفط، بالإضافة لشخصيات اعتبارية، منذ بدء الاحتجاجات السلمية في سوريا عام 2011، والتي قوبلت وجوبهت من النظام بالعنف الشديد والرصاص الحي واعتقال عشرات الآلاف من المعارضين لسياسات النظام.

 

إعداد وتحرير: معتصم الطويل

الصورة من الأرشيف

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/jGnhP
المزيد