شخصية كبيرة تتدخل من أجل «الصفح عن عباس النوري وعابد فهد»

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

دمشق (الحل) – علم موقع (الحل) من مصادر في وزارة الإعلام السورية، أن نائب رئيس الجمهورية، بثينة شعبان، تدخلت بشكل شخصي من أجل الصفح عن الفنانين عابد فهد، وعباس النوري، والذين منعا بالإضافة إلى أمل عرفة، من الظهور على وسائل الإعلام السورية، العامة والخاصة على حدّ سواء.

وكان قراراً عممته وزارة الإعلام لوسائلها المرخصة يقضي بمنع استضافة الفنانة أمل عرفة، على خلفية اعتذار قدمته إثر حلقة من مسلسلها الرمضاني، سخرت فيها من «متطوعي الخوذ البيضاء، والمدنيين الذين يموتون تحت القصف».

وتلا ذلك القرار شائعات تتحدث عن منع الفنانين عابد فهد وعباس النوري من الظهور الإعلامي أيضاً.

وكان الشارع السوري قد هاجم النوري إثر ظهور إعلامي له تحدث فيه عن القائد التاريخي، صلاح الدين الأيوبي، ووصفه بالكذبة.

كما تعرض الفنان عابد فهد للانتقاد والهجوم في وقت سابق، على خلفية «صمته الطويل إزاء الأزمة السورية»، وعلى خلفية عمل زوجته سابقاً في قناة العربية، إلا أنه ظهر في مهرجان فني قبل حوالي الشهر، وأهدى الجائزة التي حصل عليها إلى «الجيش السوري».

وظهر الفنان عابد فهد يوم أمس في برنامج إذاعي لراديو محلي، وبالمقابل، من المفترض أن يستضيف التلفزيون السوري خلال أيام الفنان عباس النوري، لتكون بذلك بداية الظهورات الإعلامية لكليهما بعد انقطاع طويل.

وبقيت الفنانة أمل عرفة محرومة من العمل الفني والإعلامي مع المؤسسات السورية، بما في ذلك قناة «لنا» المملوكة لرجل الأعمال السوري المثير للجدل، سامر فوز، والذي أوقف أيضاً برنامجها الذي كان يبث على محطته.

وبحسب مصادرنا، فإن فهد والنوري تواصلا مع مكتب شعبان، وطلبا لقاءها، لتتدخل لاحقاً وتتحدث مع وزير الإعلام لكي يلغي الحظر عنهما، بعد أن أخذت شعبان  «الموافقة المطلوبة».

 

إعداد: رحاب عنجوري – تحرير: سامي صلاح

 

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/kayh1
سامي صلاح

سامي صلاح

محرر في قسم الأخبار بموقع الحل. مهتم بمتابعة النزاعات وأخبار القوى المتشددة والجماعات الإرهابية.
المزيد