البحرية الأميركية ترسل المزيد من السفن الحربية إلى منطقة الخليج

رصد (الحل)_في ظل التصعيد المستمر بين الولايات المتحدة وإيران، أعلنت البحرية الأميركية عن وصول مجموعة سفن حربية جديدة إلى منطقة الشرق الأوسط.

وذكر بيان صادر عن البحرية الأميركية أن السفينة الهجومية البرمائية USS Boxer (LHD-4) برفقة سفينة النقل البرمائي USS John P. Murtha (LPD-26) وسفينة الإنزال البرمائية USS Harpers Ferry(LSD-49) وصلت إلى منطقة عمليات الأسطول الخامس الأميركي الذي يتخذ من البحرين قاعدة له وينشط في الخليج العربي.

وتقل السفينة Boxer سرباً من المروحيات الهجومية، لتستبدل في المنطقة السفينة الهجومية البرمائية USS Kearsarge (LHD-3).

وأوضح البيان أن مجموعة السفن غادرت قاعدتها في سان دييغو  في 1 من شهر مايو ووصلت إلى المنطقة عبر المحيط الهندي.

وكان البنتاغون قد عزز قواته البحرية في المنطقة منذ بداية مايو الماضي، ونشر في الخليج ومحيطه مجموعة السفن الضاربة بقيادة حاملة الطائرات “أبراهام لينكولن”، بالإضافة إلى USS Kearsarge، وذلك رداً على زيادة “التهديدات” الإيرانية على القوات الأمريكية في الشرق الأوسط.

بالمقابل تستمر إيران باطلاق تصريحاتها التصعيدية مهددة الولايات المتحدة ودول الخليج وأخر تلك التهديدات جاء على لسان المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الإيراني “حسين أمير عبد اللهيان” والذي حذّر السعودية و الإمارات والبحرين من التلاعب بالأمن الإقليمي، ونبهها مما أسماه “الاحتراق بالنار التي تلعب بها”.

وكتب عبد اللهيان على “تويتر”: “قامت السعودية والإمارات والبحرين بالتلاعب بالأمن الإقليمي وتحويل أراضيها إلى الأجانب والإجراءات الجاسوسية (للطائرة المسيرة) والأعمال الاستفزازية الأميركية”.

ووصف عبد اللهيان دول الخليج قائلاً: “ليس لديهم فهم مناسب للأمن والاستقرار المستدامين، ويلعبون بالنار التي سوف يحترقون بها”.

إعداد وتحرير:سالم ناصيف
الصورة: إنترنت

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/zPZw5