“عملية إرهابية غريبة” قبالة شواطئ بانياس

طرطوس (الحل) – أعلنت الشركة السورية للنفط التابعة لحكومة النظام، عن وقوع عمل وصفته بالـ”إرهابي” قبالة شواطئ بانياس، تسبب بخروج خمسة خطوط نفط عن الخدمة وأحدث تلوثاً بمنطقة المصب البحري في المدينة.

مصادر في الشركة أفادت أن وجود تسرب نفطي في المصب دفع ورشة من غطاسيها للكشف على الموقع واكتشاف عطل جرى نسبه على الفور لـ “إرهابيين” أغاظهم على حد قول المصادر “العمل الدؤوب الذي تقوم به الكوادر لتأمين المحروقات اللازمة لحياة السوريين اليومية”.

غير أن مهندسين رفضوا الكشف عن أسمائهم اكدوا ان التسريب جرى بفعل اهتراء المصبات التي كانت بحاجة للاستبدال منذ فترة طويلة، خاصة وأن المصفاة عادت للعمل منذ شهرين فقط بعد توقف لسنوات، ولم تجر لمرافقها عمليات الترميم اللازمة.

إعداد: سلمى الخال

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/gZz35