ترامب رداً على ظريف وروحاني: لا تفهمون لغة الحوار وسأمحو إيران!

رصد (الحل) – وصف الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الخطاب الإيراني بـ«المهين والجاهل»، وأنه طوال تاريخه لم يفهم لغة «اللطف والتعاطف»، مهددا طهران بـ«الإبادة أي المحو» ومشيراً إلى أنه «لا جون كيري وأوباما بعد اليوم».

جاء ذلك في سلسلة تغريدات عبر صفحته الرسمية على موقع «تويتر» كرد على التصريحات الإيرانية: «القيادة الإيرانية لا تفهم كلمتي اللطف والتعاطف ولم تفعل ذلك من قبل، من المحزن أنهم يفهمون فقط لغة القوة والعنف».

وشدد ترامب على أن «الولايات المتحدة الأمريكية تمتلك أكبر قوة عسكرية في العالم بفارق كبير عن الآخرين، علما أنه يتم استثمار 1.5 تريليون دولار في هذا المجال في آخر عامين فقط»، وفقاً لـ”CNN”.

وأوضح الرئيس الأمريكي: «الشعب الإيراني الرائع يعاني بلا سبب على الإطلاق، فقيادته تنفق جميع موالها على #الإرهاب، ونسبة قليلة على الأمور الأخرى، لم تنس #الولايات_المتحدة الهجوم الإيراني بقنابل الـ”IED” والـ”EFP”، والتي أسفرت عن مقتل 2000 أمريكي وأصابت الكثير».

وهدد ترامب القيادة الإيرانية: «الخطاب الإيراني الجاهل والمهين والذي صدر اليوم، يُظهر فقط أنهم لا يدركون الحقيقة، وأن أي هجوم من #إيران على المصالح الأمريكية سيقابل بقوة مفرطة».

وتابع ترامب، «وفي بعض المناطق القوة المفرطة تعني الإبادة، لا جون كيري وأوباما بعد اليوم!»، إشارة إلى تساهلهما مع الانتهاكات الإيرانية.

ويأتي رد #ترامب على وزير الخارجية الإيراني، جواد ظريف، والرئيس حسن روحاني اللذان هاجما تصريحاته الأخيرة.

تجدر الإشارة إلى أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، جدد التأكيد ولأكثر من مرة على أنه لا يسعى إلى حرب مع إيران، لكنه حذر من أن الصراع إذا حدث سيؤدي إلى حرب «إبادة»، منوهاً أن «أي هجوم من إيران على أي شيء أمريكي سيقابل بقوة كبيرة وكاسحة… وفي بعض المجالات كاسحة تعني المحو».

 

إعداد وتحرير: معتصم الطويل

الصورة من الأرشيف

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/VaurM