هل يسعى تيَّار الحكمة لإسقاط حكومة عبد المهدي؟

هل يسعى تيَّار الحكمة لإسقاط حكومة عبد المهدي؟

خاص ـ الحل العراق

أكد عضو تيار “#الحكمة” #محمد_اللكاش، اليوم الخميس، أن #المعارضة التي يسلكها التيار الذي يقودهُ #عمار_الحكيم لا يسعى لإسقاط حكومة #عادل_عبد_المهدي.

مبيناً أن «الحكمة اتخذت قرارها، وهو اللجوء إلى المعارضة، وأي تراجع عن هذا القرار يعتبر انتحار #سياسي، ولكننا بحاجة إلى قانون ينظم #علاقة # المعارضة بالسلطة التنفيذية، ومشاريع هادفة من أجل تقويم #العملية_السياسية».

وأكمل في اتصالٍ مع “الحل العراق“، أن «تيار الحكمة يواجه اليوم حراكاً واتهامات بالعمالة، بعد اختياره اللجوء للمعارضة، من خلال بعض وسائل #الإعلام المملوكة لأحزاب #السلطة التي ترى أن كل معارض لعبد المهدي، #عميل».

ولفت إلى أن «#الفشل الذي تعانيه الحكومة الحالية، سببهُ #الكيانات السياسية المسيطرة على # السلطة منذ عام 2003 ولغاية الآن، المتمسكة بطريقة #المحاصصة، وهي المرض التي تسبب بدمار #العراق».

مع العلم أن التيار الصدري هدَّد باللجوء إلى #المعارضة خلال الأسابيع الماضية، فيما بيَّن أنه يُعارض طريقة تقسيم #المناصب بطريقة “#المحاصصة” المعمول بها في البلاد.

وكان #مجلس_النواب العراقي، قد صوت، الإثنين الماضي، على تسمية وزراء #الداخلية و #الدفاع و #العدل التي بقيت شاغرة منذ تشكيل حكومة رئيس الوزراء #عادل_عبد_المهدي في تشرين الأول الماضي، فيما رفض مرشحة #وزارة_التربية.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

إعداد ـ ودق ماضي

تحرير ـ وسام البازي