“912 قتيلاً”… ضحايا حملة النظام العسكريّة الأخيرة على إدلب وحماة

ريف إدلب (الحل) – وثّق فريق “منسقي الاستجابة” مقتل 912 مدنيّاً خلال الحملة العسكريّة التي بدأتها قوّات النظام، منذ شهر شباط الماضي على مناطق الشمال السوري.

وأوضح الفريق في بيان له أن “722 مدنياً قضوا في محافظة إدلب فقط، بينهم 222 طفلاً، في حين قضى 144 في محافظة حماة بينهم 25 طفلاً، أما في محافظة حلب فقضى 44 مدنياً بينهم 10 أطفال، كما قضى شخصان بينهم طفل واحد في محافظة اللاذقية”.

وبحسب البيان فإن حملة القصف “أسفرت عن نزوح وح 97404 عائلة تتألف من 633118 شخصاً، نزح منهم 85520 عائلة تتألف من 555875 شخصاً إلى إدلب، و11635 عائلة تتألف من 75742 نازحاً إلى حلب، و231 عائلة تتألف من 1501 شخص إلى حماة.”

وتواصل قوّات النظام بدعم من روسيا حملة القصف على محافظة إدلب، في حين تعرض مشفيين للدمار خلال اليومين الماضيين بفعل الغارات الجويّة على المحافظة.

فتحي سليمان

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/50KZp