آخرها “بطاقة جريح”… الأسد يغدق الميزات على جرحى مقاتليه

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

رصد (الحل) – منح رئيس النظام #بشار_الأسد ميزة جديدة لجرحى القوات التابعة له، من عناصر #الجيش والأمن والميليشيات.

ونص المرسوم رقم (١٣) على منح (بطاقة جريح وطن) للمصابين بنسبة عجز 40 بالمئة فما فوق بسبب الحرب، ذلك لعسكريي جيش النظام وقوى الأمن الداخلي وكل من أصيب وهو يقاتل بإمرة الجيش.

ويستفيد الحاصل على (بطاقة جريح وطن) من المزايا والخدمات الآتية:

  • – تقديم الخدمات #الوقائية والعلاجية مجاناً في المؤسسات الصحية العامة وتحدد هذه المؤسسات والخدمات بقرار من وزير #الصحة بالتنسيق مع الجهات المعنية.
  • – تخصيص عدد من المقاعد في بعض كليات الجامعات السورية للتفاضل عليها بشكل خاص وفق قواعد وشروط تحدد بقرار من وزير التعليم العالي.
  • – الأولوية للقبول في المدن الجامعية.
  • – الأفضلية للاستفادة من برامج #التمويل متناهي الصغر التي تنفذها الجهات العامة ذات الصلة.
  • – الأفضلية للاستفادة من البرامج الاستهدافية لسوق #العمل وفق معايير تحدد بقرار من وزير الشؤون الاجتماعية والعمل.
  • – الإعفاء من جميع #الرسوم الجمركية لمستوردات الأجهزة الخاصة حصرا لاستخدامهم الشخصي وتحدد هذه الأجهزة بقرار من رئيس مجلس الوزراء بناء على اقتراح وزيري الشؤون الاجتماعية والعمل والاقتصاد والتجارة الخارجية.
  • – الإعفاء من رسم الطابع في جميع المعاملات الشخصية غير الربحية مع الجهات العامة ومن رسم دخول الأماكن الأثرية والثقافية.
  • – الإعفاء من الرسوم والضرائب المترتبة على تأسيس المشاريع الصغيرة ومتناهية الصغر التي منح قرضا من أجلها.

ويقاتل إلى جانب جيش النظام ميليشيات معظمها طائفية، وتكونت من مقاتلين مدنيين، وحملت أسماء منها “كتائب البعث” و”حزب الله السوري” و”لواء زينبيون” و”لواء فاطميون”.

تحرير: مهدي الناصر

الصورة من الإنترنت

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/dUyh3
مهدي الناصر

مهدي الناصر

مهدي الناصر صحفي سوري عمل في عدة مؤسسات إعلامية كمعد ومقدم برامج ومحرر أخبار، بدأ العمل في التلفزيون السوري عام 2008 وترك مع بداية الأحداث في العام 2011 وبعدها عمل في عدة مؤسسات إعلامية منها سمارت وروزنة وقناة سوريا في اسطنبول, وحالياً يعمل كرئيس قسم الاقتصاد في الحل نت.
المزيد