بغداد 41°C
دمشق 29°C
الأربعاء 28 يوليو 2021
مسلحون في كردستان يدعمون «البيض» الإيراني - الحل نت

1501175_1541901032734462_4999184791133384346_o
قال الطبيب البريطاني "ديفيد نوت" في حديث خاص لـ "بي بي سي"، أن 80% من الإصابات التي تتطلب علاجاً فورياً تنتهي بالوفاة في سوريا، وذلك بسبب شح المواد الطبية والأدوات والأجهزة اللازمة للعناية بالمريض.
يذكر ان "نوت" يعمل مع "الصليب الأحمر"، وكان يعمل في حلب المحاصرة، ويعالج ضحايا البراميل المتفجرة التي يرميها النظام السوري على المدنيين فيها.


رصد ـ الحل العراق

كشف #النائب عن #حركة “التغيير” في برلمان اقليم #كردستان #دابان_محمد، عن #تهريب #البيض الإيراني والتركي إلى #الأسواق_العراقية، بمساعدة مسلحين تابعين لمسؤولين في الإقليم.

وبحسب وثيقة صادرة عن #جمارك كردستان، نشرها النائب محمد، تطلب تسهيل مرور شحنة بيض #إيرانية الإنتاج، عبر منفذ “#باشماخ” الحدودي بين محافظة #السليمانية وإيران، بدعوى تمريرها إلى #سوريا.

ووفقاً للوثيقة فإن «الجمارك طلبت تسهيل مرور 300 ألف كارتونة #بيض، بعد اخضاعها للفحوصات والإجراءات اللازمة، ثم تمريرها إلى منفذ #فيشخابور بين محافظة #دهوك وسوريا».

لكن النائب عن حركة التغيير #شكك بمسار القافلة، مؤكداً في تصريحات صحفية، أن «البيض يدخل إلى #أسواق الإقليم، مع قوافل تحمل بضائع كالسكائر واللحوم والتمور، وبمرافقة حمايات مسؤولين في #الإقليم».

وارتفع سعر #البيض في #الأسواق_العراقية، بما فيها أسواق كردستان، بعد أيام من قرار الحكومة الاتحادية القاضي بمنع استيراد البيض، تشجيعاً للقطاع والانتاج المحلي، وعلى إثر ذلك، أطلق ناشطون حملة إعلامية في #مواقع_التواصل الاجتماعي، حملت وسم #ما_أكل_بيض.

وكان #المتحدث باسم #وزارة_الزراعة #حميد_النايف، أكد في وقتٍ سابق، لـ”الحل العراق“، أن #العراق سيتمكن من تحقيق الاكتفاء الذاتي من مادة #البيض، في شهر تشرين الأول المقبل، مبيناً وجود مافيات تتلاعب بأسعار البيض.

كما أكد المتحدث باسم وزارة #التجارة في حكومة كردستان #فتحي_المدرس، لـ”الحل العراق” أن «الإقليم التزم بمنع استيراد مادة البيض بقرار الحكومة الاتحادية، التي بدأت بصدد السلسلة المعمول بها لتشجيع الإنتاج المحلي، والقرار سيشمل الكثير من #المواد ولن يقتصر على مادة البيض».

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تحرير ـ وسام البازي


التعليقات

عند دخولك لهذا الموقع انت توافق على استخدام ملفات الكوكيز سياسة الخصوصية