بنك الاستثمار الأوروبي يبدأ بتنفيذ العقوبات ويعلق منح القروض لتركيا

بنك الاستثمار الأوروبي يبدأ بتنفيذ العقوبات ويعلق منح القروض لتركيا

وكالات (الحل) – أعلن بنك الاستثمار الأوروبي، عن اتخاذه قراراً بتوقيف أنشطة توفير القروض للمؤسسات التابعة للدولة التركية حتى نهاية العام الجاري، وأنه سيعيد النظر في إستراتيجيته في تركيا خلال هذه الفترة.

وجاء القرار ضمن #العقوبات التي فرضها #الاتحاد_الأوروبي على #تركيا، على خلفية #أعمال_التنقيب عن الغاز الطبيعي والبترول في المياه الإقليمية لجزيرة #قبرص المتنازع عليها.

وقال المتحدث الرسمي باسم البنك: «بنك الاستثمار الأوروبي، بصفته بنك الاتحاد الأوروبي، سيتابع توصيات المجلس الأوروبي. وسيتبع إجراءات مقيدة لعمليات تقديم طلب الحصول على قروض داخل تركيا»، وفقاً لـ«رويترز».

وتثير أنشطة تركيا في #شرق_المتوسط ردود فعل حادة من قبل كل من قبرص واليونان والاتحاد الأوروبي الذي كرر مرارا تحذيراته لأنقرة.

وكانت تركيا قد صعدت من لهجتها تجاه أوروبا في تحد للتدابير التي أقرها وزراء خارجية دول الاتحاد الأوربي لحثها على سحب سفنها الثلاث التي أرسلتها قرب سواحل قبرص للتنقيب عن #النفط والغاز.

تجدر الإشارة إلى أن #بنك_الاستثمار_الأوروبي، يعتبر الجهة الأجنبية الأكثر تقديماً للقروض والتمويلات داخل تركيا، وتمكن من توفير تمويلات وقروض لمؤسسات داخل تركيا، خلال السنوات الثلاث الماضية بقيمة تتراوح بين 0.4 – 2.2 #مليار_يورو، بينما لم يضخ أيّة استثمارات في تركيا هذا العام.

 

إعداد وتحرير: معتصم الطويل

الصورة من الأرشيف

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار اقتصادية