وصفها بـ«الكاذبة».. وزير الخارجية الأميركي: سأذهب إلى إيران

داعش دمشق ألقى الجهاز الأمني التابع لجيش الإسلام في المنطقة الجنوبية من دمشق القبض على أحد مقاتلي الدولة الإسلامية (داعش)، عندما كان يحاول تفجير دراجة هوائية مزودة بعبوتين ناسفتين بالقرب من قوس ببيلا - يلدا.
ومن المرجح أن الهدف من وراء التفجير، كان اغتيال أحد القادة العسكريين الموجودين في المنطقة.

رصد ـ الحل العراق

أكد #وزير_الخارجية #الأميركي #مايك_بومبيو، سيذهب إلى #إيران إذا لزم الأمر لإجراء محادثات وسط تصاعد حدة التوتر بين #واشنطن وطهران.

وقال بومبيو في مقابلة تلفزيونية: «بالتأكيد إذا كان الأمر كذلك، يسعدني أن أذهب إلى هناك. سأرحب بفرصة #التحدث مباشرة مع #الشعب الإيراني».

ورفض بومبيو «إعلان #إيران القبض على 17 جاسوساً»، مبيناً أن «النظام #الإيراني له تاريخ طويل من الكذب. سأتعامل بقدر كبير من الشك مع أي تأكيد إيراني عن #الإجراءات التي اتخذوها».

وكان الرئيس الأميركي #دونالد_ترامب، قد قال الاثنين الماضي، إنه «بات يشعر بصعوبة أكبر في #التفكير بالتفاوض مع إيران بعد سلسلة #الحوادث التي زادت التوترات بين واشنطن وطهران».

وصرح ترامب للصحفيين بعيد ساعات من إعلان #طهران اعتقال 17 شخصاً، قالت إنّهم «جزء من خليّة تابعة لوكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (سي آي ايه)».

وكان وزير الخارجية البريطاني، #جيريمي_هانت، الأسبوع الماضي، باتخاذ عدد من الإجراءات، لضمان أمن الملاحة في مضيق هرمز، بما فيها تشكيل بعثة أوروبية مشتركة.

جديرٌ ذكره، أن التحرك الأوربي جاء عقب استلاء #إيران على السفينة، “ستينا إمبيرو”، التي ترفع العلم البريطاني وعلى متنها 23 فرداً مساء الجمعة الماضي.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تحرير ـ وسام البازي

شارك المقالة ..,
Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin
Email this to someone
email
Print this page
Print
كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار دولية