بعد رفع الحظر.. انطلاق أول بطولة كروية في العراق

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

رصد ـ الحل العراق

تنطلق، اليوم الثلاثاء، بطولة غرب #آسيا التاسعة لكرة القدم في #العراق، وهي في أول #منافسة دولية تقام بالبلاد منذ رفع #الحظر الذي كان يفرضه الاتحاد الدولي للعبة “#فيفا”.

الإعلامي سامي إمام، قال في مقابلة مع قناة “سكاي نيوز عربية”، إن «العراق لم يسعفه الحظ في استضافة كأس #الخليج العربي، في وقت سابق، بسبب العقوبات وعدم اكتمال المنشآت لكنه يحظى الآن ببطولة فيها عدد مقارب للفرق التي تلعب في #كأس الخليج».

موضحاً أن «العراق يمتلك أفضل ملاعبه في #البصرة، ولكن #الطقس الحار دفع إلى توزيع مجموعتي #البطولة على منطقتين، واحدة في #أربيل بإقليم #كردستان، شمالي البلاد، ومجموعة أخرى في #كربلاء، وكلاهما تمتازان بجو معتدل».

وأضاف أن «هناك فرحةً كبيرة في العراق، لأن البلاد تريد أن توصل صورة عن جاهزيتها وقدرتها على احتضان الحدث #الرياضي، وأضاف أن الأمر الأهم هو رفع الحظر، لكن هذا لم يشمل العاصمة #بغداد».

وعن الأمور التي يمكن أن يقوم بها العراق حتى يستثمر هذه الفرصة على نحو أفضل، أكد إمام أن «الأمر يعتمد على #التنظيم مثل انسيابية دخول #الجمهور ومستوى الأمن في الملعب وخارجه، فضلاً عن سهولة انتقال #الفرق من #الفندق إلى #الملعب».

وتابع أن «الوضع الأمني تحسن كثيراً في العراق مقارنة بما كان عليه خلال الفترة التي فُرض فيها حظر #الاتحاد_الدولي لكرة القدم على ملاعب البلاد».

موضحاً أن «هذه البطولة تستوفي كافة الشروط التي يطلبها #الاتحاد_الآسيوي لكرة القدم، وبمواصفات دولية، لكنها لن تكون في أيام “الفيفا” وهذا الأمر قد يجعل الأندية لا تسمح للاعبيها بأن ينضموا إلى منتخبات بلدانهم، وبالتالي المشاركة بمنتخب رديف».

جديرٌ بالذكر، أن الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” رفض عام 2016 طلباً للاتحاد العراقي للعبة برفع الحظر الدولي عن الملاعب العراقية، حيث برر ذلك بوجود #مخاوف #أمنية، إلا أنه وافق على رفع الحظر بعد ذلك.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تحرير ـ وسام البازي

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/rVpvH
المزيد