النظام يتقدم في حماة والمعارضة تتحدث عن هجوم واسع في المنطقة

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

ريف إدلب (الحل) – سيطرت قوّات النظام والميليشيات المساندة له على بلدة الأربعين قرب مدينة كفر زيتا بريف حماة الشمالي، وذلك بعد مواجهات خاضتها مع فصائل المعارضة، إذ تدور معارك محتدمة بين الطرفين في المنطقة.

وأفادت مصادر عسكريّة، بأن مجموعات من جيش النظام دخلت إلى #بلدة_الأربعين ليلة أمس الثلاثاء، بعد تمهيد صاروخيّ وجوّي مكثّف، في حين استمرّت المعارك داخل وعلى أطراف البلدة حتى ساعات الصباح الأولى من اليوم الأربعاء.

من جانبها، أعلنت #فصائل_المعارضة أنها تخوض معارك عنيفة مع #قوات_النظام، وقالت إن الأخيرة بدأت هجوماً متجدداً على مناطق سيطرتها بريف حماة الشمالي، مشيرة إلى أن «قوّاتها تعمل على التصدي للقوّت المهاجمة على غرار ما حصل خلال الأسابيع الأخيرة».

وكانت قوّات النظام، قد أعلنت قبل يومين استئناف عمليّاتها العسكريّة في #الشمال_السوري، وذلك عقب ثلاثة أيام من هدوء نسبي عاشته محافظة إدلب وريفي حلب وحماة، إثر إعلان #الوفد_الروسي لمباحثات #آستانا #وقف_إطلاق_النار في الشمال السوري.

وتتعرض محافظة #إدلب لحملة عسكريّة هي الأعنف منذ سيطرة فصائل المعارضة على المحافظة، إذ شهدت المنطقة قصفاً جويّاً مكثفاً على مدار الأشهر الثلاثة الأخيرة، تسبب بمقتل ما لا يقل عن ٥٠٠ مدني، تزامن ذلك مع محاولات لجيش النظام التقدم بريّاً في #ريف_حماة_الشمالي وريف إدلب الجنوبي.

 

إعداد: فتحي سليمان – تحرير: معتصم الطويل

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/Nmbbs
المزيد