الجيش السوري يسيطر على قريتين شمالي حماة ويصل مشارف محافظة إدلب

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

تمكنت قوات الجيش النظامي والميليشيات المساندة له، اليوم الخميس، من السيطرة على قرية #الصخر وصوامعها وقرية #الجيسات شمالي #حماة، وذلك بعد اشتباكات عنيفة اندلعت على محاور القطاع الشمالي من الريف الحموي.

وتمكنت قوات الجيش النظامي من تحقيق السيطرة على تلك القرى التي تعتبر آخر الحدود الإدارة شمالي محافظة حماة لتقترب بذلك من بلدة #الهبيط جنوب إدلب.

تقدم قوات الجيش السوري تحقق تحت غطاء جوي كثيف تمثل في تنفيذ عشرات الغارات الجوية من قبل الطيران الحربي والروسي على مواقع فصائل المعارضة والفصائل الإسلامية التي اضطرت للانسحاب أمام كثافة القصف.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان أن الاشتباكات أسفرت عن مقتل 18 مقاتل بينهم 11 من الجهاديين و7 عناصر من قوات الجيش النظامي والميليشيات الداعمة له، وإن عدد القتلى مرشح للارتفاع لوجود جرحى بعضهم في حالات خطرة بالإضافة لوجود معلومات عن قتلى آخرين.

في السياق نفذت طائرات النظام الحربية 20 غارة جوية استهدفت فيها  أماكن في محور #الصخر و #كفرزيتا و #اللطامنة و #الصياد بريف حماة الشمالي، و #خان_شيخون و#الخوين و#ترعي بريفي #إدلب الجنوبي والجنوبي الشرقي.

كما ارتفع إلى 31 عدد البراميل المتفجرة التي ألقاها الطيران المروحي على مناطق في كل من محور الصخر واللطامنة وكفرزيتا شمال حماة، والهبيط جنوب إدلب بالإضافة لمحور كبانة في جبل الأكراد.

بينما ارتفع إلى 24 عدد الضربات الجوية التي نفذتها طائرات روسية على مناطق في مدينة #خان_شيخون ومحيطها بريف إدلب الجنوبي وبلدة #كفرزيتا بريف حماة الشمالي و #تلال_كبانة بريف #اللاذقية.

بالمقابل  استهدفت #هيئة_تحرير_الشام بصاروخ موجه آلية للقوات النظامية في محور الحاكورة بسهل الغاب، ومعلومات عن قتلى وجرحى، حسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

إعداد وتحرير: سالم ناصيف
الصورة: إنترنت

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/4tBzT
سالم ناصيف

سالم ناصيف

صحفي سوري من مواليد عام 1974، خريج قسم الصحافة والإعلام في كلية الآداب بجامعة دمشق. عمل مع العديد من المؤسسات الصحفية المحلية، وبعد العام 2011 عمل وكتب للعديد من الصحف العربية والدولية منها "جريدة المستقبل" اللبنانية وصحيفة "الشرق الأوسط" الدولية وجريدة "المدن" الألكترونية.
المزيد