الشابندر يكشف: لهذه الأسباب مرجعية السيستاني لا تذكر أسماء منْ تنتقدهم

الشابندر يكشف: لهذه الأسباب مرجعية السيستاني لا تذكر أسماء منْ تنتقدهم

خاص – الحل العراق

كشف #الباحث الإسلامي والسياسي #غالب_الشابندر، اليوم السبت، أسباب عدم ذكر مرجعية #السيستاني أسماء الشخصيات الحكومية والسياسية الذين تنتقدهم، خلال خطب الجمعة.

الشابندر، قال لمراسل “الحل العراق”: إنه «منذ أن تأسست # المرجعية إلى الآن، فهي لم تذكر أي اسم من الأسماء، لأنها تعتبر ذلك انتقاصاً من قيمة #المرجعية، وتصبح على هذا النحو بلا أي قيمية معنوية».

وحذر أن «المرجعية إذا ذكرت أسماء بعينها، ربما تكون هناك دماء، فأي اسم يتم ذكره، ربما يذهب أنصار # المرجعية وتهاجم صاحب الاسم المذكور وتقلته، فذكر الاسم فيه الكثير من المخاطر».

وأضاف # الباحث الإسلامي والسياسي، قائلاً: «نحن الشعب يجب أن نقول كلمتنا ولا ننتظر من # المرجعية كلمتها، فهي لعشرات المرات قالت كلمتها، لكن المشكلة في الشعب».

ووجه ممثل #المرجعية_الدينية في #العراق #أحمد_الصافي، أمس الجمعة، مجموعة تساؤلات عن أموال البلاد التي اختفت ومحاسبة #المتورطين بسرقتها.

يذكر أن هذه الخطبة الغاضبة جاءت في ظل ظهور بوادر أزمة سياسية جديدة أخذت في التصاعد خلال الساعات الماضية، بين رئيس #البرلمان #محمد_الحلبوسي وعدد من النواب من جهة، ورئيس الوزراء #عادل_عبد_المهدي من جهة أخرى، على خلفية رفض # البرلمان قيام رئيس الوزراء بتعيين عدد من #المفتشين العموميين في #الوزارات والمؤسسات.

إعداد- محمد الجبوري

تحرير- سيرالدين يوسف

————————————————————————