هل يقدم إردوغان على عملية عسكرية في سوريا مع نهاية عيد الأضحى؟

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

وكالات (الحل) – لمّح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى أن البدء بعملية عسكرية تركية جديدة في سوريا، قد تكون خلال شهر آب/ أغسطس الحالي، الذي وصفه بأنّه «شهر الانتصارات في تاريخ الأمة التركية».

جاء ذلك في رسالة نشرها إردوغان مساء السبت، بمناسبة عيد الأضحى، مُضيفاً «نأمل إضافة نصر جديد لسلسلة الانتصارات هذا الشهر»، في إشارة منه إلى أن معظم انتصارات تركيا كانت في هذا الشهر، وفقاً لـ«الأناضول».

وتحاول #تركيا باستمرار السيطرة على مناطق أخرى من #سوريا، عسكرياً وبشكل مباشر ومن خلال #فصائل_سورية مسلحة تابعة لها، وهي ذاتها التي ضمتها تركيا في حملتيّ (درع الفرات، وغصن الزيتون).

وفي السياق ذاته، توقعت أو تعتقد قناة «دويتشه» الإخبارية الألمانية، بأنّ المؤشرات الحالية تشير إلى أن تركيا تُعد العدّة لتوغل عسكري جديد في سوريا قريبا».

ونقلت القناة الألمانية عن «راينر هيرمان»، المحرر المختص بشؤون #الشرق_الأوسط في صحيفة «فرانكفورتر ألغماينة»، اعتقاده بأنّ العملية العسكرية شرق نهر الفرات، يُمكن أن تنطلق بعد نهاية عيد الأضحى الذي يبدأ الأحد».

ويرى المحلل السياسي الألماني أنّ «الظروف الداخلية في تركيا تبدو مناسبة، فبعد خسارة الانتخابات البلدية الأخيرة، يحتاج #إردوغان إلى موضوع يوحد به الأمة ويحشدها خلف سياسته، ويخفف من حجم الخسارة، والموضوع المؤكد يتمثل في الأزمة مع الأكراد»، وفقاً لصحيفة «أحوال» التركية.

إلى ذلك؛ أكدت وزارة الدفاع الأميركية #البنتاغون في بيان لها أمس، أنّ المحادثات مع #أنقرة مستمرة وأفضت إلى تفاهم على «آليات أمنية، وقيادة مشتركة» من دون إقامة «منطقة آمنة»، كما تزعم تركيا.

وكان لافتاً أن بيان البنتاغون، لم يُشر في أيّ شكل من الأشكال إلى التوجّه نحو إنشاء #المنطقة_الآمنة  كما ذكرت أنقرة. حسب تعبير الصحيفة.

 

إعداد وتحرير: معتصم الطويل

الصورة من الأرشيف

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/E9jX1
المزيد