بغداد 15°C
دمشق 10°C
الأحد 6 ديسمبر 2020

17525575-469114 (1)

نفى وزير بريطاني في تصريح لقناة العربية أن يكون هنالك تعاون مع النظام السوري بخصوص التخطيط والتنفيذ لضربات التحالف الدولي لمواقع تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) في سوريا.

وبين الوزير المكلف بالشرق الأوسط وشمال إفريقيا (توبياس ألوود) أن رئيس النظام السوري بشار الأسد "واهم" فالتحالف يجري طلعات استطلاعية، يجمع من خلالها المعلومات، متهماً الأسد بفتح المجال لداعش للتوسع في سوريا.

وأكد توبياس أن طلعات التحالف مستمرة، وأن ضرباته قوية، ومهامه تنفذها 60 دولة مشاركة فيه.

شرطة نينوى تُعيد أكثر من /13/ ألف منتسبٍ إلى الخدمة


رصد- الحل العراق

أعادت قيادة شرطة محافظة نينوى، أكثر من /13/ ألف منتسب فيها إلى الخدمة، بينهم /900/ ضابط، على أن يصدر الأمر بعد عطلة عيد الأضحى مباشرة.

وقال وزير الداخلية العراقي “ياسين الياسري”: «أنجزنا ملف إعادة المفصولين وستتم إعادة ما يقارب 13252 منتسباً من أهالي نينوى إلى الخدمة».

“الياسري” أكّد في مؤتمرٍ صحفيٍ مشترك مع محافظ نينوى، خلال زيارته إلى مدينة الموصل العراقية أمس الأحد، «أن محافظة #نينوى عامة وخاصة مدينة #الموصل، تشهد استتباباً أمنياً كبيراً بعد العمليات العسكرية التي نفذت مؤخراً جنوب وغرب الموصل ومنطقة الجزيرة، لملاحقة عصابات داعش المتسللة، واستهداف أوكار التنظيم بغارات جوية بالتنسيق مع #التحالف_الدولي، واعتقال العشرات من إرهابيي داعش خلال العمليات العسكرية في محافظة نينوى، مع انتشار القوات المشتركة على الشريط الحدودي».

مُشيراً إلى «اتباع خطة مُحكمة لتطوير عمل المؤسسات التابعة لوزارة الداخلية بما يليق بسمعة هذه الوزارة» بحسب قوله.

وأصدرت #وزارة_الداخلية_العراقية، إبّان سيطرة تنظيم #داعش على مدينة الموصل 2014، أمراً بفصل مئات المنتسبين للشرطة بسبب ما وصفته الوزارة حينها بـ «التقاعس في الدفاع عن المدينة».

وكان التنظيم الإرهابي قد أعدم عقِب سيطرته على المدينة، العشرات من عناصر الشرطة بسبب انتمائهم للأجهزة الأمنية العراقية، فيما لا يزال مصير الكثير منهم مجهولاً.

 

رصد وتحرير- فريد إدوار


 


التعليقات